الأربعاء , 14/11/2018

العدد:2738 تاريخ:14/11/2018
Home » Article » أبو نؤاس ويزيد بن الفضل وترامپ

أبو نؤاس ويزيد بن الفضل وترامپ

أغسطس 27, 2018 تكبير الخط + | تصغير الخط -

يكتبها الياس عشي

في ذروة الصراع الذي تريده الولايات المتحدة الأميركية وحلفاؤها بين السنّة والشيعة، والذي يدفع المسلمون والعرب ثمنه باهظاً، عادت إلى ذاكرتي طرفة للشاعر أبي نؤاس:

«أتى شيعيّ وسنّيٌّ أبا نؤاس فقالا: أيُّ الناس أفضلُ بعد رسول الله؟ فقال: أفضلهم بعده يزيد بن الفضل. فقالا: ومن يزيدُ بنُ الفضل؟ فقال: رجل يعطيني كلّ سنة ثلاثة آلاف درهم».

أيها السادة.. لا تستغربوا لو فاجأكم «ترامپ» بتغريدة على حسابه الخاص يخطب فيها ودَّ يزيد بن الفضل، ويردّد على مسامعنا ما قاله المتنبي:

… ولا مجدَ في الدنيا لمن قلّ مالُه!

أبو نؤاس ويزيد بن الفضل وترامپ Reviewed by on . يكتبها الياس عشي في ذروة الصراع الذي تريده الولايات المتحدة الأميركية وحلفاؤها بين السنّة والشيعة، والذي يدفع المسلمون والعرب ثمنه باهظاً، عادت إلى ذاكرتي طرفة يكتبها الياس عشي في ذروة الصراع الذي تريده الولايات المتحدة الأميركية وحلفاؤها بين السنّة والشيعة، والذي يدفع المسلمون والعرب ثمنه باهظاً، عادت إلى ذاكرتي طرفة Rating:
scroll to top