الثلاثاء , 25/09/2018

العدد:2744 تاريخ:25/09/2018
Home » Article » العهد يرفع «السوبّر» السابعة بفضل دفاعات النجمة الضائعة

العهد يرفع «السوبّر» السابعة
بفضل دفاعات النجمة الضائعة

سبتمبر 3, 2018 رياضة تكبير الخط + | تصغير الخط -

إبراهيم وزنه

على ملعب المدينة الرياضية وأمام حشد جماهيري كبير، وفي بروفة أخيرة للفريقين الأكثر قوّة وتماسكاً في لبنان، توّج فريق العهد بطلاً لكأس السوبّر في نسختها الـ 19 بعد فوزه على غريمه الجديد النجمة بنتيجة 1 ـ 0 هي نتيجة الشوط الأول، ليتصدّر قائمة محرزي المسابقة برصيد 7 ألقاب، يليه النجمة بستّة ألقاب والانصار بخمسة فالصفاء بلقب وحيد. والحق يُقال، إن لقب العهد السابع جاء نتيجة ضياع التمركز الدفاعي عند رجال بونياك في الشوط الأول، ما سمح لمحمد قدوح بخطف هدف المباراة الوحيد بعد 8 دقائق على انطلاقها إثر رأسية زرعها بذكاء داخل شباك علي السبع الذي أخطأ في تقديرها على غرار زملائه في قلب الدفاع الذين ضيّعوا مواقعهم الصحيحة في مواجهة العرضيات التي تفنن أحمد زريق في إرسالها أكثر من مرّة، وبعد الهدف «المريح» واصل العهداويون في فرض سيطرتهم على المجريات، إن لجهة حسن الانتشار أو من جانب الإصرار على قطع الكرات «النجماوية» في وسط الملعب، وبالتالي تعطيل أي محاولة قبل رسم ملامحها، والجدير ذكره أنه في آخر ربع ساعة من الشوط الأول تألق الحارس «السبع» في صدّ العديد من الكرات الخطرة توالى على إضاعتها محمد حيدر والبلغاري توشيف. وفي الشوط الثاني، تحرّر النجماويون من تراخيهم الزائد وارتجاعهم المتكرر لوقف المد «الأصفر» الذي زادت فعاليته مع نزول ربيع عطايا والسوري أحمد الصالح، فيما باءت المحاولات النجماوية المتواضعة بالفشل، ولم تسهم تبديلات «بونياك» في رفع مستوى الخطورة، ليبقى مهدي خليل متفرّجاً باستثناء محاولتين من علي حمام 75 وهي الأخطر للنجمة، ونادر مطر الذي تباطأ في التسديد مراراً. مع الاشارة إلى ان ربيع عطايا أشعل الجهة اليمنى باقتحاماته ومحاولاته الجريئة، وعابه الفشل في إنهاء الهجمة كما يجب، فاستفاد زملاؤه من عرضياته وارتاح «السبع» من تسديداته، وبقيت المباراة تسير في خط الأرجحية العهداوية ليطلق الحكم جميل رمضان صافرة النهاية. وفور انتهاء المباراة، سلّم رئيس الاتحاد هاشم حيدر الكأس إلى قائد العهد هيثم فاعور.

من المباراة

ـ تابع اللقاء ما يقارب عشرة آلاف مشجّع للفريقين، وتقدّمه في المنصة رئيس الاتحاد اللبناني لكرة القدم السيد هاشم حيدر، فيما تابع رئيس نادي النجمة أسعد السقّال اللقاء وللمرّة الأولى من مقاعد احتياط فريقه.

ـ قبل اللقاء كانت ألقاب المسابقة السابقة وعددها 18 موزّعة وفق الآتي: 6 للعهد و6 للنجمة و5 للأنصار ولقب واحد للصفاء.

ـ راقب المباراة السيد هامبيك ميساكيان فيما قادها بجدارة الدولي اللبناني جميل طالب رمضان.

ـ كالعادة أشعلت جماهير النادي النبيذي المدرجات بالهتافات والرقصات والأهازيج.

ـ شارة القيادة النجماوية كانت من نصيب اللاعب الدولي علي حمام، أما شارة القيادة من جانب العهد كانت من نصيب هيثم فاعور.

ـ كثرة الإصابات في صفوف الفريقين أدّت إلى غياب العديد من اللاعبين الذين برزوا بقوّة في مسابقة كأس النخبة.

العهد يرفع «السوبّر» السابعة بفضل دفاعات النجمة الضائعة Reviewed by on . إبراهيم وزنه على ملعب المدينة الرياضية وأمام حشد جماهيري كبير، وفي بروفة أخيرة للفريقين الأكثر قوّة وتماسكاً في لبنان، توّج فريق العهد بطلاً لكأس السوبّر في نسخ إبراهيم وزنه على ملعب المدينة الرياضية وأمام حشد جماهيري كبير، وفي بروفة أخيرة للفريقين الأكثر قوّة وتماسكاً في لبنان، توّج فريق العهد بطلاً لكأس السوبّر في نسخ Rating:
scroll to top