الثلاثاء , 16/10/2018

العدد:2776 تاريخ:16/10/2018
Home » Article » «بركان» المقاومة يتكرّر في جنوب نابلس: إصابة جندي ومستوطِنة صهيونيين

«بركان» المقاومة يتكرّر في جنوب نابلس:
إصابة جندي ومستوطِنة صهيونيين

أكتوبر 12, 2018 أولى تكبير الخط + | تصغير الخط -

أصيب جندي ومستوطِنة صهيونيين بعملية طعن ظهر أمس على حاجز حوارة جنوب مدينة نابلس شمالي الضفة الغربية المحتلة، في وقت قالت فيه مصادر العدو، إن المُنفّذ انسحب من المكان.

وكانت مصادر أكدت أصابة شاب فلسطيني برصاص العدو وتمكن من الفرار بعد إطلاق النار عليه إثر انباء عن قيامه بطعن جندي على حاجز حوارة العسكري جنوب نابلس.

وأفادت مصادر فلسطينية أن «الأنباء الأولية تتحدث عن قيام شاب بعملية طعن لأحد الجنود في وجهه، فأطلق الجنود النار عليه فأصيب وتمكن من الانسحاب».

من جهتها، قالت وسائل اعلام العدو إن «الشاب منفذ الطعن لاذ بالفرار»، واصيبت مستوطنة برصاص الجندي بالخطأ.

وأغلقت قوات العدو حاجزي حوارة وزعترا العسكريين، وتشهد المنطقة انتشاراً واسعاً للجنود الصهاينة.

وذكر موقع صحيفة «يديعوت أحرونوت» العبرية أن صهاينة أصيبا أحدهما جندي طعناً، ووصفت جراحه بالخطيرة، كما أصيبت مستوطنة بجراح طفيفة بعد تعرّضها لنيران «صديقة» خلال محاولة الجنود استهداف المُنفّذ.

وقالت الصحيفة إن منفذ العملية انسحب من المكان باتجاه بلدة حوارة.

وهرعت قوات معززة من جيش الاحتلال إلى المكان، وأغلقت الحاجز أمام المركبات، وشرعت بأعمال تمشيط بحثًا عن المُنفّذ.

«بركان» المقاومة يتكرّر في جنوب نابلس: إصابة جندي ومستوطِنة صهيونيين Reviewed by on . أصيب جندي ومستوطِنة صهيونيين بعملية طعن ظهر أمس على حاجز حوارة جنوب مدينة نابلس شمالي الضفة الغربية المحتلة، في وقت قالت فيه مصادر العدو، إن المُنفّذ انسحب من ا أصيب جندي ومستوطِنة صهيونيين بعملية طعن ظهر أمس على حاجز حوارة جنوب مدينة نابلس شمالي الضفة الغربية المحتلة، في وقت قالت فيه مصادر العدو، إن المُنفّذ انسحب من ا Rating:
scroll to top