الأحد , 20 أكتوبر 2019

العدد:3041 تاريخ:19/10/2019
Home » Article » بلدية الغبيري ومنظّمّة التحرير تنظّمان ماراتون «لن ننسى وبدنا نعيش بكرامة»

بلدية الغبيري ومنظّمّة التحرير تنظّمان
ماراتون «لن ننسى وبدنا نعيش بكرامة»

سبتمبر 16, 2019 رياضة تكبير الخط + | تصغير الخط -

بمناسبة الذكرى السنوية الـ 37 لارتكاب مجزرة صبرا وشاتيلا، ولكي تبقى أصداء الجريمة عالقة في أذهان الأجيال، نظّمت بلدية الغبيري ومنظمة التحرير الفلسطينية صباح الأحد في 15 ايلول الماراتون الرياضي الأول داخل أحياء صبرا وشاتيلا تحت عنوان» لن ننسى … وبدنا نعيش بكرامة».

وكان قد أعطى رئيس بلدية الغبيري معن الخليل إشارة الانطلاق للمتسابقين من أمام المقبرة التي تحتضن شهداء المجزرة بحضور ممثل سفارة فلسطين في بيروت العميد سمير أبو عفش ورئيسة اتحاد المرأة الفلسطينية آمنة جبريل ومنسّق لجنة «كي لا ننسى صبرا وشاتيلا» الاعلامي حمزة البشتاوي، وتجاوز عدد المشاركين 230 من كافة الأعمار ذكور وإناث ، أنطلقوا على عدّة مراحل.

وفور انتهاء السباقات ووصول جميع المشاركين إلى نقطة الوصول، أعلن رئيس اللجنة الرياضية في بلدية الغبيري ماهر سليم أسماء الفائزين، وهم : خضر أحمد خضر، هنادي فريج، مريم عبد اللطيف، فرج العلي ووفاء زغرة.

ثمّ ألقى رئيس بلدية الغبيري الأستاذ معن منير خليل كلمة حيّا فيها المشاركين داعياً إلى المزيد من الإهتمام بالرياضة التي تؤمّن السلامة للجسم والعقل، كما دعا الأخوة الفلسطينيين بكافة فصائلهم إلى الوحدة مع التمسّك بحق العودة متمنّياً في العام المقبل «وكما قال سيد المقاومة أن نصلي جميعاً في القدس … أن يكون الماراثون من بيروت إلى القدس عاصمة القلوب وفلسطين».

وفي كلمته، توجّه أمين سر منظّمة التحرير الفسطينية وممثل السفارة الفلسطينية في بيروت العميد سمير ابو عفش بالشكر إلى بلدية الغبيري لدعمها ومساهمتها ورعايتها للماراتون، ثم أضاف: «الشعب الفلسطيني يقدّر عالياً لبنان ومقاومته الداعمة الأساس للقضية الفلسطينية التي ستبقى حيّة في تاريخنا وضمائرنا رغم المجازر الصهيونية، وسباقنا تحت شعار «لن ننسى وبدنا نعيش بكرامة» هو بمثابة محطّة إنتظار لحين عودتنا إلى فلسطين والعودة حتمية ولن تطول».

وبعد انتهاء الكلمات قام خليل وأبو عفش وسليم وجبريل والبشتاوي ومعهم بعض الفعاليات الفلسطينية بتسليم الكؤوس إلى الفائزين والميداليات إلى جميع المشاركين، لترتفع الأيدي راسمة علامات النصر والأصوات تصدح «لبيك يا قدس».

بلدية الغبيري ومنظّمّة التحرير تنظّمان ماراتون «لن ننسى وبدنا نعيش بكرامة» Reviewed by on . بمناسبة الذكرى السنوية الـ 37 لارتكاب مجزرة صبرا وشاتيلا، ولكي تبقى أصداء الجريمة عالقة في أذهان الأجيال، نظّمت بلدية الغبيري ومنظمة التحرير الفلسطينية صباح الأ بمناسبة الذكرى السنوية الـ 37 لارتكاب مجزرة صبرا وشاتيلا، ولكي تبقى أصداء الجريمة عالقة في أذهان الأجيال، نظّمت بلدية الغبيري ومنظمة التحرير الفلسطينية صباح الأ Rating:
scroll to top