الأحد , 22/10/2017

العدد:1426 تاريخ:21/10/2017
Home » Article » وثائق سنودن: الاستخبارات البريطانية تراقب مستخدمي «ياهو»

وثائق سنودن: الاستخبارات البريطانية تراقب مستخدمي «ياهو»

مارس 19, 2014 عربيات ودوليات تكبير الخط + | تصغير الخط -

كشفت صحيفة «غارديان» البريطانية عن برنامج للاستخبارات البريطانية ركز على جمع ملايين الصور من كاميرات مستخدمي خدمة «ياهو» للتواصل عبر الانترنت، من دون أن يكون الأشخاص المستهدفون مشتبهاً بهم في أية نشاط إجرامي.


ونقلت الصحيفة عن وثائق سرية سربها الموظف السابق في وكالة الأمن القومي الأميركية إدوارد سنودن، أن مكتب الاتصالات الحكومية، المعروف اختصاراً بـ «GCHQ»، كان يجمع، بدعم من الاستخبارات الأميركية، صورة واحدة كل 5 دقائق من كل مكالمة بين مستخدمي «ياهو» ويضيفها الى قاعدة بيانات مخصصة.

وتشير وثائق سنودن الى أن عمليات جمع الصور بشكل عشوائي التي كانت تعتمد على استخدام برنامج «العصب البصري» استمرت في الفترة بين عامي 2008 و2012.

وخلال فترة مدتها 6 أشهر فقط عام 2008، جمع المكتب صوراً لنحو .1.8 مليون من مستخدمي «ياهو»، بينها كميات كبيرة من الصور العارية.

من جهتها نفت شركة «ياهو» أي تعاون لها مع الجهات الأمنية، متهمة الاستخبارات بالوصول الى «مستوى جديد» من انتهاك خصوصية مستخدميها. كما تكشف التسريبات عن جهود بذلها المكتب للتستر عن الصور العارية التي جمعها البرنامج «العصب البصري»، وإخفائها من العاملين فيه، إلا أنه يبدو أن جمع مثل هذه الصور بحد ذاته، لم يثر أي نقاش في صفوف قيادة المكتب، على الرغم من أنه يمثل انتهاكاً سافراً لحق المواطنين في حماية الحياة الشخصية.

وثائق سنودن: الاستخبارات البريطانية تراقب مستخدمي «ياهو» Reviewed by on . كشفت صحيفة «غارديان» البريطانية عن برنامج للاستخبارات البريطانية ركز على جمع ملايين الصور من كاميرات مستخدمي خدمة «ياهو» للتواصل عبر الانترنت، من دون أن يكون ال كشفت صحيفة «غارديان» البريطانية عن برنامج للاستخبارات البريطانية ركز على جمع ملايين الصور من كاميرات مستخدمي خدمة «ياهو» للتواصل عبر الانترنت، من دون أن يكون ال Rating:
scroll to top