الأحد , 22/01/2017

العدد:1426 تاريخ:21/01/2016

حديث الجمعة

قالت له: عرّف لي الفرق بين الحبّ والمحبّة.

فقال لها: ولنقل إنّك تقصدين بالحبّ العشق وما يعنيه من حبّ الرجل لامرأة والعكس، وبالمحبّة ذلك الحبّ الذي لا مكان فيه لانجذاب جسديّ، وقد يكون ضمنه حبّ أو محبّة الرجل لأبنائه ووالديه وأخوته وأصدقائه، أو حبّ المرأة ومحبّتها لأصدقائها وصديقاتها وأقربائها، ولا يستثني إلّا الرجل الذي تريده لها حبيباً وعشيقاً وربّما زوجاً، ويريدها حبيبة وعشيقة وربّما زوجة. لأنّ الزواج تحكمه معادلات لا يكفي الحبّ لنجاحه، فهو مؤسّسة اقتصادية اجتماعية عدا كونه مؤسّسة لا تحيا بلا المشاعر والعواطف.

فقالت: وإن افترضنا تمييزك مقبولاً، وتساءلنا عن الفرق بين حبّ تسمّيه عشقاً وحبّ بلا عشق، أي بلا جسد، فلا نقاش على حبّ الأهل والأبناء والأصدقاء بالنسبة إلى الرجل والأهل والأبناء، والصديقات بالنسبة إلى المرأة. بل هو عن علاقة الرجل بالصديقات والمرأة بالأصدقاء، وكيف لا تتضارب مع حبّ رجل لامرأة بعينها أو حبّ امرأة لرجل بعينه. وأظنّ هذه العلاقة التي لأجلها اخترع الناس تعبير المحبّة تمييزاً عن الحبّ.

فقال لها: على ذمة أصحاب التجارب إنّ النوع الوحيد الذي يصحّ فيه الوصف هنا يستثني رجلاً وامرأة بلا حبّ، لأنّ هذه المحبّة تحتمل أن تكون تدرّباً على الحبّ وطريقاً إليه، ولا تصحّ إلّا في حالة واحدة كمحبّة لا تضارب بينها وبين الحبّ عندما يكون الأصدقاء الذين تشملهم مظلّة المحبّة مشتركين بين الحبيبين، ومن لم يكونوا من قبل كذلك يصيرون، ومن لا يتأقلم بشروط الصداقة المزدوجة يسقط من الضفة التي جاء منها، سواء كانت امرأة على ضفة الصداقة بالحبيب، أو رجلاً على ضفة الصداقة بالحبيبة. خصوصاً مَن ليس لديهم في حياتهم حبيب أو حبيبة، وبالأخصّ من يشتبه بأنّ الصداقة أو مظلّة المحبّة عنده هي ما تيسّر للتعبير عن الحبّ المضمر، مرتكزاً لكامل مشاعر رجل لامرأة، أو امرأة لرجل. وتزداد الخصوصية عندما يكون التناسب في العمر والمكانة والمكان يجعل فُرص تحوّل المحبّة إلى حبّ ممكنة، ويصير الأمر في دائرة الخطر عندما تتحوّل هذه الصداقة إلى موضوع جدل بين الحبيبين، ويخيّم عليها التوتر بتمسّك بتنزيهها من طرف وتشكيك في مضامينها من طرف مقابل.

فقالت له: وهذا يعني تحريم المحبّة عندما تشتبك مع الحبّ.

فقال لها: بل تحريم حبّ آخر يتسلّل تحت جناح المحبّة، والحبّ الآخر هو ما يظنّه الحبيب أو ما يشتبه بوقوعه في حسابات المحبّة من حبّ مضمر.

فقالت له: ولماذا يجب للحبّ أن يكون سبباً لإضعاف مساحات الحرّية لكلّ من الحبيبين، ولا يعيش الحبّ على الثقة؟

فقال لها: لأن الثقة تصير اختلالاً من طرف لطرف، ومعيارها يشعل غيرة يتّهم عبرها أحد الطرفين الآخر بالمبالغة في التسامح أو مبالغة في التشدّد. والسؤال الدائم في الحبّ هو أيّ حدود للحرّية يراد منها أن تظلّل أيّ حدود من المحبّة؟ وعندما تشتبك الحدود يسقط الحبّ غالباً ولا تسقط المحبّة التي تكون قد كشفت ضعف الحبّ أصلاً، أو حلّت مكانه كحبّ جديد.

فقالت: هذا يعني أنّك لا تتقبّل من أصدقائي بمحبّة إلا المتوثّقين بحبّ أو زواج عتيق عميق، أو من بلغ عمره ضعف عمري.

فقال: وأرى كلّ تسامح منك لتتّسع مظلّة المحبّة للمعجبين الطامحين تفخيخاً لما بيننا بداعي انتسابك إلى التحضّر وامتحاناً استفزازياً لقدرتي على التحمّل.

فقالت: وإن وثقت بأنك ظالم ولم أتحمّل مسايرة أحكامك؟

فقال: تشترين توتّراً بيننا قد يبدأ معه كلّ شيء بالتآكل البطيء.

فقالت: سأضطرّ لخوض الاختبار بدلاً من الاختيار.

فقال: أتغامرين؟

قالت: بقلب حزين.

فقال: ولا تحتارين؟

فقالت: أضطرّ لخوض التمرين.

فقال: أنت تختارين.

فقالت: وأنت لا تلين.

فقال: إذن لك الكلام المبين، وسترين أنك تبيعين ولا تشترين.

فقالت: أعطني ابتسامةً.

فابتسم وقال: دائما تعرفين كيف تأخذين ولا تعطين.

ناصر قنديل

ناصر قنديل فلسطين هي البداية، وبالحديث عنها وعن مكانتها ودورنا تجاهها في «مختصر مفيد»، نبدأ «حديث الجمعة» هذا الأسبوع. ولفلسطين صباحات مفعمة بالنضال والبطولة. وبعد الصباحات يطالعن ...

Read More »

مختصر مفيد 2017 عام فلسطين

يسهل على الباحثين والدارسين تبيان العلاقة العضوية بين تصاعد حمى الربيع العربي وتراجع القضية الفلسطينية خلال السنوات التي مضت، سواء عبر تراجع الاهتمام العربي الرسمي بها أو تراجع مك ...

Read More »

صباحات

تستعدّ فلسطين لتلبس ثوب الانتفاضة يوم السبت تضامناً مع شهدائها، هل بات ثابتاً وصدّقتم أنّ عام 2017 سيكون عامَ فلسطين؟ تحيا فلسطين. خرج طلاب فلسطينيون لمواجهة عملاءٍ لـ«إسرائيل» يز ...

Read More »

قالت له

قالت له: عرّف لي الفرق بين الحبّ والمحبّة. فقال لها: ولنقل إنّك تقصدين بالحبّ العشق وما يعنيه من حبّ الرجل لامرأة والعكس، وبالمحبّة ذلك الحبّ الذي لا مكان فيه لانجذاب جسديّ، وقد ي ...

Read More »

رياضيات في الكلام

الذين لا يُجدي معهم القليل بصدق أهلُ كمّية، ولو صدقوا بكثيرهم. معادلات القوة ليست محايدة عن معادلات العقل والحقّ في الحياة والسياسة. الحزن والفرح تفاعل مع الداخل أكثر ممّا هو تفاع ...

Read More »

هي الآه

عصفت قلبي مزّقت روحي جمّدت شراييني لعثمت الكلمات في فمي وباتت الآه تكويني هي الآه ذاتها شتّتت أفكاري حطّمت داري وشرّدت حنيني دمّرت أحلامي وسرقت منامي لتضنيني هي الآه ذاتها أبعدتني ...

Read More »

أنا وأنت

هذه الأيام يغشاها الخيال. بقايا من سكون الدمار. جديد بين صباح ومساء. فقط أخبار سوداء. دروب تطفأ فيها ا نوار. فلا تلوح في الأفق الشطآن. فراغ متعب. ظلمة وسيفنتنا في عرض البحار. نتمس ...

Read More »

تفاصيل صغيرة

السياسة كالرياضيات: 1+1=2. في السياسة لا عواطف، ولا مشاعر، إنما هناك تحالفات ومصالح ومكاسب وامتيازات، وما يقدّمه لنا أيّ حليف بِيَد يأخذ مقابله باليد الأخرى. السياسة مصالح، والمصا ...

Read More »

عشق الصباح

لعلّي ذات صباح ألملم لكِ زهر الياسمين، ليلثم بياضه كفّيكِ فيضجّ عطراً. أذكر، ما أوجعنا بالذكريات؟ ذات وجع، كنت كلّما رأيت أنثى ارتعشت وتلعثمت ولاذت بالصمت! لا أدري لما أتهيب الجما ...

Read More »

حوار الذاكرة 7

ـ عِمتَ ماء وحياة يا أخي. ـ عِمْتَ ماءً وسلاماً. ـ لماذا حذفت الحياة من السلام؟ ـ أخي لم أحذف الحياة لأننا مصدر الحياة. ـ أخي أخي فهمت، لذلك أوعز الشيطان لأزلامه أن يقطعوا عنّا ال ...

Read More »

ورد وشوك

وددت ودّاً به الأحباب تنتصر للغة الضادّ، لله درّها للروعة والإبداع هي المثل، فبين ريح ورياح ألف هي بين النقمة والنعمة الفصل، ريحٌ صرصرٌ أتت محمّلة بصنوف القهر والغضب، لفّت وطني تت ...

Read More »
scroll to top