خفايا وكواليس

كواليس

قالت مصادر دبلوماسية إنّ الإختيار الإيراني للعراق ميداناً للردّ العسكري تمّ في اللحظات الأخيرة بعلم جهات دولية صديقة لكون الاغتيال تمّ في العراق ولأنّ المطلب الإيراني الأول هو الانسحاب الأميركي من العراق، ولذلك يمكن فهم الردّ بصفته رسالة لحسم أمر الانسحاب دون التورّط في مواجهة لايعود بعدها مكان لأقلّ من الانسحاب الشامل من المنطقة ويصير صعباً بعدها تجاوز العداء والدماء…

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق