رياضة

بعد فوز منتخب سورية الأولمبي على اليابان المدرب الحكيم: لن نعتمد الدفاع ضد السعودية

أنعش المنتخب السوري آماله في بلوغ الدور ربع النهائي لبطولة كأس آسيا تحت سن 23، على حساب نظيره الياباني، إثر فوزه عليه بنتيجة (2-1)، في اللقاء الذي جمعهما في تايلاند.
وسجل هدفي سوريا كل من المهاجمين، عبد الرحمن بركات، وعلاء الدين دالي، في الدقيقتين (9 من ضربة جزاء، و88) على الترتيب.
بينما سجل الياباني يوكي سوما هدف بلاده اليتيم، في الدقيقة 30 من زمن الشوط الأول للمباراة التي أقيمت على ملعب «ثاماسات» .
وبذلك، رفع منتخب سوريا رصيده إلى أربع نقاط، وتصدر قائمة المجموعة الثانية، بفارق الأهداف عن وصيفه السعودي، الذي تعادل مع نظيره القطري من دون أهداف.
بينما مني منتخب اليابان بالهزيمة الثانية على التوالي، ليقبع في قاع المجموعة، ومودّعاً البطولة رسمياً. وفي تعليق له على المباراة وما ينتظره في مباراته الثالثة، أثنى مدرب نسور قاسيون أيمن الحكيم، على الجهد الكبير الذي بذله اللاعبون خلال المباراة.
وصرّح امام الاعلاميين: «قلنا منذ البداية، لم نأت إلى بانكوك لنكون ضيوف شرف، هدفنا هو التأهل إلى الأولمبياد، وتحقيق الإنجاز التاريخي».
ثمّ تابع: «المباراة أمام اليابان كانت أقوى وأكثر استنزافا للجهد البدني من المواجهة الأولى أمام قطر»، وأوضح: «لم يكن بالإمكان الزج بكل الأوراق منذ البداية، وعندما شعرنا بأن بعضا من لاعبي المنتخب الياباني يشعرون بالإرهاق، قررنا إجراء التبديلات، واللعب على الهجمات المرتدة التي أثمرت إحداها».
وحول الأثر الإيجابي الذي يقدمه اللاعبون البدلاء، أجاب الحكيم: «في منتخبنا لا يوجد أساسي أو بديل، فالجميع يلعب للفرد، والفرد يلعب للجميع».
وبخصوص أسلوب اللعب، الذي سينتهجه في المباراة الأخيرة أمام السعودية بعد غدٍ الاربعاء، قال: «نحن نسعى دوما للفوز.. ولن نلعب باسترخاء ولن نتراجع للدفاع ولدينا ثقة بمهاجمينا».

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق