عربيات ودوليات

2020 عام الأحداث الكبيرة في روسيا!

يُتوقع العالم أن يشهد أحداثاً كبيرة في روسيا في شتى الميادين ولا سيما ميدان الصناعات:

صناعة السفن البحرية

تبدأ روسيا خلال هذا العام بتشغيل سفينة «فيكتور تشيرنوميردين» التي تعتبر من أقوى كاسحات الجليد التي تعمل بالطاقة الكهربائية في العالم. ومن المقرّر أيضاً أن تبدأ روسيا العمل في مشروع إنشاء كاسحتي جليد جديدتين تعملان بالطاقة النووية من طراز «ليدير».

كاسحة الجليد

وفي مجال صناعة السفن العسكرية ستسلّم روسيا قواتها البحرية 4 غواصات جديدة تعمل بالطاقة النووية و14 سفينة و18 زورقاً، وتبدأ العمل في مشاريع إنشاء 22 سفينة عسكرية جديدة.

صناعة الطائرات

تبدأ روسيا في العام الحالي تصنيع طائرات الركاب «إم إس-21-300»، وتصنع 20 طائرة أخرى من طراز «سوخوي سوبرجيت».

وتبدأ روسيا خلال عام 2020 تزويد قواتها الجوية بمقاتلات «سو-57» وطائرات الهليكوبتر «كا-62». وبصفة الإجمال يجب أن يحصل الجيش الروسي خلال عام 2020 على 106 طائرات جديدة أو معدلة.

استكشاف الفضاء

في مجال استكشاف الفضاء سيتم إطلاق وحدة البحث العلمي «نؤوكا» وقمر «ميريديان إم» الصناعي. وسيقوم صاروخ «أنغاراأالفضائي بطلعته الجوية الفضائية الثانية في النصف الثاني من عام 2020. وستحمل سفينة «سيوز» الفضائية رواد الفضاء إلى محطة الفضاء الدولية في ربيع عام 2020، متبعة لأول مرة أقصر مسار بعد أن جرّبته الشاحنات الفضائية. كما سيشهد عام 2020 انطلاق مركبة مزوّدة بجهاز هبوط روسي نحو كوكب المريخ.

صناعة الآليات

ستبدأ روسيا في عام 2020 تصنيع تربينات «غي تي دي 119 إم» الغازية، وتدشّن مشروع  إنشاء قاطرة السكك الحديدية «تي أ إم18دي إم».

وفي مجال الآليات العسكرية تبدأ روسيا تزويد قواتها المسلحة بدبابات «تي-14 أرماتا» وراجمات الصواريخ النارية «تسوسوتشكا»، وتبدأ تختبر منظومة «إس-500» للدفاع الجوي وهي المنظومة التي لا يوجد لها مثيل في العالم.

استثمار رؤوس الأموال

في مجال الاستثمار تنتظر روسيا تدفق المزيد من رؤوس الأموال، إذ تنتهي في 29 شباط 2020 المرحلة الثالثة النهائية من «العفو عن رؤوس الأموال». وأوضحت جريدة أن المقصود بـ»العفو عن رؤوس الأموال» هو العفو عن أصحاب المال الذين قاموا بتهريب أموالهم إلى الخارج. ويستحق هؤلاء الجزاء، ولكن الحكومة لن تعاقب مَن يعيد «الأموال المهربة» إلى الوطن.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق