الوطن

الحسن عرضت للأوضاع مع كوبيتش وطلبت متابعة التحقيقات في الأحداث الأخيرة

نوّهت وزيرة الداخلية والبلديات في حكومة تصريف الأعمال ريا الحسن، أمس، بـ»الجهوزية التامة لقوى الأمن الداخلي والمناقبية التي تتمتع بها عناصرها بقيادة المدير العام اللواء عماد عثمان».

وأكدت الحسن أن «قوى الأمن الداخلي تقوم بواجباتها ضمن إطار القوانين، وأن أي مخالفة من قبل عناصرها تخضع للمساءلة من قبل قيادتها، وتتخذ في حقهم الإجراءات المسلكية اللازمة».

وفي هذا الإطار، طلبت الحسن من المفتش العام لقوى الأمن الداخلي العقيد فادي صليبا «متابعة التحقيقات التي تجريها المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي نتيجة الأحداث التي حصلت خلال الساعات الـ48 الماضية. مع التأكيد أن بإمكان المتضرّرين من المتظاهرين التقدّم بشكاوى لدى المفتشية العام لقوى الأمن الداخلي».

وأهابت «بالمواطنين الحفاظ على سلمية التظاهر، وتجنّب الاعتداء على الأملاك العامة والخاصة، والتقيد بتعليمات القوى الأمنية أثناء التظاهر وعدم التعرّض لها، حفاظاً على هيبة الدولة».

واستقبلت الحسن الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة في لبنان يان كوبيتش، وعرضت معه للأوضاع السياسية الراهنة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق