أولى

حملة مقاطعة الكيان الصهيوني تدعو لمقاطعة «إكسبو 2020» في دبي

عبرت حملة مقاطعة الكيان الصهيوني الدولية في فلسطين عن استنكارها ورفضها الشديدين لمشاركة تل أبيب في معرض «إكسبو الدولي 2020» المقرّر في دبي.

ودعت الحملة في بيان صدر عنها «كافة الدول والجهات المشاركة في المعرض، المقرّر عقده في أكتوبر المقبل، لمقاطعته الشاملة والانسحاب منه، بسبب مشاركة دولة الاحتلال فيه».

كما ناشدت الحملة الإمارات رفض استقبال الوفد الصهيوني على أراضيها وسحب مشاركته من المعرض، وتأكيد التزامها بمعايير المقاطعة العربية، وقرارات وزراء الخارجية العرب.

وورد في بيان الحملة: «مقاطعة دولة الاحتلال الصهيوني والتصدّي لظاهرة التطبيع بكل أشكاله هي مسؤولية جماعية وضرورة نضالية من أجل حرمان الاحتلال ومؤسساته من بعض أهم أدوات هيمنته وسيطرته على مجتمعنا ومقدراتنا».

واعتبر البيان أن «مثل هذه المعارض والمؤتمرات يستغلها الاحتلال لتسويق نفسه للعالم كواحة للسلام والتعايش، وللتغطية على جرائمه اليوميّة بحق شعبنا، والتي لا تقبل التأويل تحت مسميات تبادل الخبرات أو تعزيز الاستقرار الاقتصادي، فجميعها تصبّ في خدمة نظام الاستعمار الصهيوني».

وأعلنت وزارة الخارجية الصهيونية، أن «أعمال بناء الجناح الصهيوني انطلقت رسمياً في معرض «إكسبو دبي 2020»، مضيفة أنها تواصل الإشراف على «عملية البناء الطويلة، بالتعاون الكامل مع الدولة المضيفة، الإمارات».

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق