أولى

دمشق: غنائم كبيرة للجيش السوري 
بعد صدّ هجوم الإرهابيّين في إدلب

أعلن رئيس مركز المصالحة الروسي في سورية، اللواء يوري بورينكوف، أن الجيش السوري عثر على عدد كبير من الأسلحة بعد فرار الإرهابيين في عمق منطقة خفض التصعيد بإدلب السورية.

وقال بورينكوف في إحاطة: «أثناء انسحاب المسلحين في عمق منطقة إدلب المتصاعدة، سقطت كمية كبيرة من المعدات والذخيرة والأسلحة التي خلفتها الجماعات المسلحة غير الشرعية في أيدي الجيش السوري، بما في ذلك أسلحة غربية الصنع».

وأشار بورينكوف إلى أن هذا يشهد على الإمكانيات القتالية القوية للإرهابيين، والتي كان يمكن أن تقع على مدن مثل حماة وحلب، لولا الهجوم المضادّ للجيش السوري.

وفقاً لبورينكوف، غنمت القوات الحكومية السورية أثناء صد هجمات المسلحين في محافظتي حلب وإدلب، ودمّرت 11 دبابة و 19 ناقلة جنود مدرعة وعربة قتال و 62 سيارةشاحنات صغيرة مزودة بأسلحة من العيار الثقيل.

وكانت وحدات من الجيش السوري تابعت عملياتها العسكرية في ريف إدلب الجنوبي، وسيطرت على بلدات عدة بمحاذاة الطريق الدولي (حلبدمشق) شمال مدينة خان شيخون باتجاه مدينة معرة النعمان، وسيطرت على بلدات حيش وطبيش والعامرية وكفرمزدة بعد تطهيرها من مسلحي تنظيم «جبهة النصرة» وحلفائه.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق