عربيات ودوليات

لافروف لماس: بدون التوافق بين الأطراف الليبيّة لن تنجح أي مبادرة دوليّة

بحث وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، مشروعات قرارات متعلقة بتسوية النزاع المسلح في ليبيا، في اتصال هاتفي مع نظيره الألماني، هايكو ماس، وأكد لافروف خلال الاتصال على «ضرورة التفاعل في صياغة توافق بين الأطراف الليبيّة نفسها، والذي بدونه لن تنجح أي مبادرة دولية».

وجاء في بيان الخارجية الروسية، المنشور على موقعها، أمس، في هذا الصدد: «جرى تبادل للآراء حول مناقشة مجلس الأمن الدولي لمشاريع القرارات المتعلقة بتسوية النزاع المسلح في ليبيا، مع الأخذ في الاعتبار نتائج مؤتمر برلين حول ليبيا الذي انعقد في 19 كانون الثاني، وكذلك الاجتماع الأول للجنة العسكرية المشتركة 5 + 5، الذي عقد في جنيف برعاية الأمم المتحدة».

وأشار البيان إلى أن لافروف أكد «الموقف الداعي إلى ضرورة التفاعل في صياغة توافق بين الأطراف الليبيّة نفسها، والذي بدونه لن تنجح أي مبادرة دولية».

كما أكد لافروف على الحاجة إلى المراعاة الكاملة لمواقف دول الجوار الليبي والاتحاد الأفريقي.

واستضافت العاصمة الألمانية، في 19 كانون الثاني الماضي، مؤتمراً دولياً حول ليبيا، حضره رئيسا طرفي النزاع الليبي، وهما رئيس حكومة الوفاق الوطني الليبية المعترف بها دولياً، فايز السراج، وقائد الجيش الوطني الليبي المشير خليفة حفتر.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق