أولى

عبد الصمد: وزارة الإعلام ستضع خطة استراتيجية للنهوض بالقطاع

أكدت وزيرة الإعلام الدكتورة منال عبد الصمد نجد أن الوزارة  «في صدد وضع خطة استراتيجية لعملها، نستطيع في ضوئها أن نضع أهدافاً استراتيجية وتنظيمية تمكننا من تحقيق نهضة الإعلام».

وقالت في حديث إلىاذاعة لبنانلمناسبةاليوم العالمي للإذاعة” “وعدت بأن يكون أول لقاء إذاعي لي عبر الاذاعة اللبنانية واول لقاء تلفزيوني عبر تلفزيون لبنان، إيمانا مني بالإعلام العام وبدوره الرائد الذي سنعمل على تعزيزه».

وعن وجود إعلام مسؤول في لبنان، قالتمنذ أن توليت منصبي في وزارة الإعلام كان لدي إيمان كبير بأنّ دورنا اليوم كإعلام عام هو أهمّ من أيّ وقت مضى، لأنه عندما تكون ظروفنا طبيعية ووضعنا الاقتصادي سليماً، لا نكون في حاجة إلى تدخل الإعلام، لكننا اليوم نشهد تجاذبات سياسية وخلافات كبيرة في الرأي، وهناك بعض التسيّب والفوضى في الإعلام، في ظلّ قانون إعلام غير عصري لا يواكب التطور، وهذا ما يجعلنا نتدخل لتنظيم هذه المنصة من خلال أسس علمية تواكب التطور العالمي عبر الإستعانة بأفضل الممارسات في الدول المتقدمة، لنتمكن من النهوض بالقطاع».

أضافتلقد تحوّلنا حالياً من مفهوم الاعلام الى مفهوم التواصل الذي يتصف بالتعددية ويمكننا من نقل وجهات نظر مختلفة بطريقة راقية. أنا ضد اعتماد أسلوب العنف من أجل إيصال رسالة معينة، لأن ذلك يمنعنا من فهم هذه الرسالة ومعالجتها، يمكننا نقل الرسالة بطريقة حضارية كي تصل إلى المسؤولين وأصحاب الاختصاص والقيمين على الإدارة وعلى الحكم لاتخاذ القرارات المناسبة في ظل وجود حكومة جديدة آمنت أنها قادرة على التغيير ولديها التصميم والإرادة لذلك».

وأشادت بدور الإعلام الخاصلأنه من الضروري أن يكون لدينا تعدد في الآراء، معتبرةًأن ما يطرح في الإعلام الخاص هو عمل صحي ينعكس إيجاباً، ويبقى أن الإعلام العام لا يتنافس مع الإعلام الخاص بل يلعب دوراً تنظيمياً ومختلفاً”.

وتابعتنحن في الحكومة نسير وفق الأولويات التي تهم المواطن بالدرجة الأولى ولكن كل وزارة وكل مؤسسة تقوم بالعمل الذي يخصها ولا نريد أن نلهو بأمور سياسية أو أي جدل عقيم لا يوصلنا إلى تحقيق هدفنا، مؤكدةً أنوزارة الإعلام تضع خطة استراتيجية لعملها ودورها ولا سيما في ظل الأزمة التي نعانيها، وعلى ضوئها نستطيع أن نضع أهدافاً استراتيجية وتنظيمية تتمكن من تحقيق هدفنا ألا وهو نهضة الإعلام”.

وختمت بأنها ضد إلغاء وزارة الإعلام، وقالت “هناك أسباب موجبة لعدم إلغائها، اذ لا يمكننا أن نبحث في إلغاء مؤسسة من دون أن نأتي بخطة استراتيجية ودراسة وبدائل واقتراحات حلول، والهدف الأساسي هو بناء مؤسسة فاعلة تستطيع تحقيق أهدافها”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق