الوطن

رئاسة الحكومة تنفي «أكاذيب»

 

لفت المكتب الإعلامي في رئاسة مجلس الوزراء، إلى أن بعض الجــهات تواصل منذ شهرين «ترويج أخبار ملفــّقة عــبر وســائل الإعلام والتواصل الاجتماعي، وتضخ أكاذيـــب شخــصيّة أو سياسيّة. لكن هذه الجهات لجأت أخيراً، إلى ترويج أخبار كاذبة تستهدف استقرار البلد الاقتصادي والمالي والاجتماعي، وتريد العبث بمستقبل اللبنانيين والإضرار بمصالحهم».

وأكد المكتب «أنّ كلّ ما تمّ نشره عن إجراءات حكوميّة أو أخبار متعلّقة بقرارات وزاريّة غير صحيح»، داعياً «هؤلاء العابثين إلى التوقّف عن بثّ سمومهم في يوميّات اللبنانيين الذين تكفيهم صعوباتهم اليوميّة الناتجة عن تراكم السياسات الخاطئة التي أوصلت البلد إلى الانهيار».

وتعليقاً على بيان المكتب الإعلامي، قالت وزيرة الإعلام الدكتورة منال عبد الصمد نجد في تغريدة عبر «تويتر»: «ذكرني بيان رئاسة الحكومة عن الأخبار الكاذبة والملفقة، بالإشاعة التي طاولتني يوم تسلّمي وزارة الإعلام عن تعييني شقيقتي مستشارة لي ونقلها إلى مكتبي. الإشاعة ماتت عندما تجاهلتها، وتأكد الجميع أن لا صحة لها. على الإعلام أن يُعلِم لا أن يُفبرك. المطلوب كلمة حرة ومسؤولة».

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق