الوطن

فهمي بحث التطوّرات مع زاسيبكين ودريان

عرض وزير الداخلية والبلديات العميد محمد فهمي مع سفير روسيا في لبنان الكسندر زاسيبكين، للأوضاع العامة في لبنان والمنطقة، كما تطرّقا إلى مجمل التطورات على الساحة اللبنانية، والعلاقات بين البلدين واستعداد روسيا لتقديم المساعدة للبنان.

من جهة أخرى، أعلن فهمي، بعد زيارته مفتي الجمهورية الشيخ عبد اللطيف دريان في  دار الفتوى، أن رئيس الحكومة حسان دياب «يقوم بجهد متواصل لمعالجة الوضع في لبنان اقتصادياً ومالياً ونقدياً ويعمل بهدوء وصدق»، مؤكداً أن الحكومة هي حكومة لبنان.

وقال «إن دار الفتوى بقيادة المفتي دريان هي البوصلة في المحافظة على وحدة كلمة اللبنانيين عموماً».

وأكد «أن حماية المتظاهرين السلميين من واجبي الإنساني والأخلاقي، وسنمنع الذين يعتدون عليهم وعلى الأملاك وعلى القوى الأمنية من القيام بذلك».

وعما إذا كان هناك خلاف مع المدير العام لقوى الأمن الداخلي اللواء عماد عثمان حول كيفية التعاطي مع المتظاهرين قال «لا يوجد أي خلاف بيني وبينه بل تنسيق دائم وشبه يومي من أجل المصلحة العامة ومصلحة لبنان. هناك حوالى 732 إصابة من قوى الأمن الداخلي، بينما هناك من المشاغبين أو المتظاهرين السلميين 682 إصابة يعني أن إصابات قوى الأمن أكثر بـ 50 إصابة».

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق