عربيات ودوليات

روسيا تطوّر نماذج للقاح ضدّ «كورونا».. وتمدّد الفيروس في القارّة العجوز والصحّة العالميّة ليست عاجزة عن احتوائه

أعلنت نائبة رئيس الوزراء الروسي، تاتيانا غوليكوفا، أمس، أنه «يوجد لدى روسيا سلالة من فيروس كورونا، وقد تمّ تحضير 5 نماذج من اللقاح».

وقالت غوليكوفا للصحافيين: «لقد حصلنا على السلالة وهي موجودة لدينا، في مركز للبحوث العلمية وفي مركز جيني يعمل على مستوى دولي، ويعمل المركزان الآن بجديّة على تطوير اللقاح. وطوّر المركزان حتى الآن 5 نماذج من اللقاح، إنها مرحلة البداية فقط، والزملاء يعملون بجهد كبير على ذلك».

وأعلن مدير المكتب الإقليميّ الأوروبي التابع لمنظمة الصحة العالمية، هانز كليوغي، أمس، «تسجيل 80980 إصابة بفيروس كورونا المستجدّ (كوفيد-19) في 33 دولة حول العالم».

فيما قال المتحدّث باسم وزارة الصحة الإيرانيّة كيانوش جهان بور أمس، في بيان على التلفزيون الرسمي إن «19 شخصاً إجمالاً لقوا حتفهم وأصيب 139 بفيروس كورونا المستجدّ في إيران».

وشهدت إيران أكبر عدد من الوفيات بسبب الفيروس خارج الصين التي نشأ بها الفيروس في أواخر العام الماضي.

وأعلن المسؤولون الإيرانيون الأسبوع الماضي عن أول حالات الوفاة والإصابة بالفيروس في الجمهورية الإسلامية.

وأغلقت دول عدة مجاورة لإيران الحدود ومنعت الرحلات الجوية من هناك بسبب المخاوف من الفيروس.

وأعلنت الكويت والعراق والبحرين وسلطنة عمان ولبنان والإمارات وأفغانستان رصد حالات إصابة بفيروس كورونا تشمل أشخاصاً سافروا إلى إيران.

وقال الرئيس حسن روحاني أمس، إنه «يجب ألا يصبح الفيروس سلاحاً في يد الأعداء يمنع العمل والإنتاج في إيران»، حسبما أفاد الموقع الرسمي للرئاسة.

وأضاف «يريد الأميركيون وأعداؤنا خلال تلك الفترة، التي مضى منها نحو عامين، بعقوباتهم ودعايتهم، وقف الإنتاج والأنشطة الاقتصادية في هذا البلد وأن يعاني الناس».

كما سجلت دولة أوروبية أخرى، أول إصابة بفيروس كورونا الجديد، لتنضم إلى قائمة البلدان التي وصلها المرض في القارة العجوز وتضم أكثر من عشر دول إلى الآن.

وأعلن وزير الصحة في مقدونيا الشمالية، فينكو فيليبس، أمس، أول إصابة مؤكدة بفيروس كورونا لامرأة وصلت مؤخراً من إيطاليا.

وأوضح الوزير: «سافرت المرأة التي طلبت المساعدة الطبية في وقت مبكر أمس، إلى شمال مقدونيا قادمة من إيطاليا باستخدام سيارة. وخضع جميع الركاب الآخرين للتحليل».

وحتى الآن ظهرت إصابات بالفيروس الجديد «كوفيد 19» في أوروبا، في بلدان؛ «إيطاليا وفرنسا والسويد والنمسا وألمانيا وإسبانيا وبلجيكا وكرواتيا وفنلندا واليونان ورومانيا وسويسرا والمملكة المتحدة».

وأعلنت منظمة الصحة العالمية، أمس، «تسجيل 80980 إصابة بفيروس كورونا الجديد في 33 دولة حول العالم، وأن المرض أصاب 13 دولة أوروبية، وأن 96.5 في المئة من الإصابات مسجلة في الصين».

من جانبه، حذر المدير العام لمنظمة الصحة العالمية، تيدروس أدهانوم غيبريسوس، من أن «استخدام عبارة وباء عالمي من دون مبالاة لوصف فيروس كورونا قد يساهم في زيادة المخاوف غير المبررة»، مضيفاً أن «استخدام عبارة وباء عالمي قد يوحي بأن السلطات الصحية عاجزة عن احتواء الفيروس، وهذا أمر غير صحيح».

ويذكر أن فيروس كورونا المستجد والذي يسبب مرض «كوفيد-19»، بحسب التسمية، التي أطلقتها منظمة الصحة العالمية، ظهر لأول مرة في أواخر كانون الأول 2019، في مدينة ووهان في سوق لبيع الحيوانات البرية، ثم انتشر بسرعة مع حركة انتقال كثيفة للمواطنين أثناء تمضية عطلة رأس السنة القمرية (الصينية)، في كانون الثاني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق