الوطن

أخبار الوطن

فلسطين المحتلة

{ أكد وزير الخارجية والمغتربين رياض المالكي، أهمية مجلس حقوق الإنسان ورسالته في حماية هذه الحقوق والحفاظ عليها.

وأشار المالكي، خلال مؤتمر صحافي عقده في الأمم المتحدة، أمس، إلى لقاءاته التي عقدها على هامش المجلس في دورته الحالية بما فيها لقاءاته مع أكثر من 20 وزيراً، والمفوّضة السامية التي شكرها على جهودها، وأن البند السابع الخاص بحالة حقوق الإنسان في الأرض الفلسطينية المحتلة سيبقى ثابتاً حتى إنهاء الاحتلال الصهيوني.

ونوّه الى أن لقاءاته تمحورت حول أهمية رفض «صفقة القرن»، لأنها تتجاوز وتنتهك حقوق شعبنا الفلسطيني غير القابلة للتصرف، بما فيها حق تقرير المصير.

وشدّد على ضرورة العمل مع جميع الدول، بما فيها دول الاتحاد الأوروبي التي ستجتمع في 23 آذار/مارس المقبل، وأهمية أن يكون هناك موقف موحد ضد الإجراءات والسياسات غير القانونية وأحادية الجانب، بما فيها الاستيطان غير الشرعي، والضم المحظور قانوناً ودولياً.

{ قال عضو المجلس الثوري أسامة القواسمي، إن «صفقة القرن» مرفوضة، لأنها وصفة لتطبيق نظام «الأبرتهايد» العنصري الصهيوني بحق شعبنا، ومنح الأرض الفلسطينية المحتلة لدولة الاحتلال دون وجه حق، وبأبشع صور الظلم والاضطهاد.

وأضاف القواسمي، خلال استقباله وفداً أميركياً من مؤسسات مختلفة من ولاية فرجينيا، وفق بيان أصدره، أمس، أن السلام يبنى بالحوار وموافقة الأطراف ذات الصلة، وجعل الشرعية الدولية حكماً ومرجعاً في القضايا الخلافية.

وأوضح أنه لن يكتب النجاح لسلام يأتي بالصفقة التي تكون بمعزل عن الطرف الفلسطيني، أو بحسم الملفات الرئيسيّة وحلها لصالح الاحتلال، وتكريس الأمر الواقع وتعميق الاحتلال ونظام الأبرتهايد، وضمّ القدس والأغوار والمستوطنات لدولة الاحتلال، وخلق المعازل والكنتونات.

 

الشام

{ مدّدت وزارة الزراعة والإصلاح الزراعي تمويل الفلاحين بالسماد الآزوتي حتى نهاية آذار المقبل بدلاً من الـ 28 من شباط الجاري كما كان مقرّراً.

مدير الإنتاج النباتي في وزارة الزراعة المهندس عبد المعين قضماني بيّن في تصريح لسانا «أن حالة محصول القمح جيدة ولم تسجل إصابات حشرية أو فطرية تؤثر عليه»، مشيراً إلى أن 94 بالمئة من المحصول المروي و88 بالمئة من البعل وصلت إلى مرحلة الإشطاء.

وقال قضماني إن تمديد مدة تمويل الفلاحين بمادة السماد الآزوتي للمحاصيل الشتوية حتى نهاية شهر آذار هدفه تمكين كل الفلاحين من الحصول على السماد الآزوتي ورشّ المحاصيل بالدفعة الثانية.

 

العراق

{ نفى الفريق الطيار المتقاعد فيصل فنر الجربا، أمس، الأنباء التي تحدثت عن ترشيحه لتولي منصب وزير الدفاع في حكومة رئيس الوزراء المكلف محمد توفيق علاوي، رافضاً تسنّم أي منصب في الحكومة.

وقال الجربا، إن «بعض وسائل الإعلام ومنصات التواصل الاجتماعي تداولت اسمي كمرشح لوزارة الدفاع في الحكومة المرتقبة، ولتكرار هذا الأمر بشكل مكثف خلال الأيام الأخيرة أنفي علاقتي بتلك الإشاعة».

وأضاف الجربا في بيان: «كما وأرفض تسنّم أي منصب في الحكومة المرتقبة»، داعياً وسائل الإعلام إلى «تحري الدقة والمصداقية في ما تتداوله من أخبار».

 

الأردن

{ توقع رئيس غرفة صناعة الأردن المهندس فتحي الجغبير ان يكون العام الحالي، عاماً لإطلاق قدرات الصناعة الأردنيّة محلياً وخارجياً، مستفيدة من حزمة الحوافز التي قدّمتها الحكومة للقطاع الصناعي وبخاصة الموجهة لدعم الصادرات وخفض تكاليف الإنتاج.

وأكد الجغبير في تصريح لوكالة الأنباء الأردنية (بترا)، أن الحوافز «إيجابية» وجاءت في وقت تحتاجها الصناعة الأردنية كإجراءات تنشيطية تنعش القطاعات الاقتصادية المختلفة وعلى رأسها القطاع الصناعي.

 

الكويت

{ أعلن رئيس مجلس الأمة مرزوق الغانم أنه بعد التنسيق والاتفاق مع رئيس مجلس الوزراء ومجموعة كبيرة من النواب سيقوم بتوجيه دعوة لعقد جلسة خاصة لمناقشة تداعيات انتشار فيروس كورونا والإجراءات الحكومية المتخذة لمواجهة هذا المرض.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق