خفايا وكواليس

كواليس

قالت مصادر عراقية إن تصريحات حزب الله في العراق حول تورط مدير المخابرات ورئيس الجمهورية بقضية اغتيال القائدين قاسم سليماني وأبي مهدي المهندس لن تتوقّف بمجرد استبعاده كخيار من فرص تشكيل الحكومة المقبلة بل ستتم ملاحقة الأمر لدى الجهات القضائية وصولاً إلى إقصائه عن مهمامه وتقديمه للمحاكمة.

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق