أولى

بغداد تطالب التحالف الدوليّ بالبقاء 
لمواجهة فلول داعش!

صرّح مايلز كاغينز، الناطق باسم التحالف الدولي لمحاربةداعش، إن داعش ما زال يشكل تهديداً، ولذلك سيبقى التحالف الدولي في العراق، بناء على طلب الحكومة العراقية.

وقال خلال استضافته في نشرة خبرية لتلفزيونرووداو”: “قبل سنتين من الآن، هزم داعش في العراق. هزم داعش لكنه لم ينته. ما زال داعش في بعض مناطق العراق، ويمثل تهديداً في المناطق القريبة من جبال حمرين وقرجوخ وفي منطقة مخمور ومناطق في سهل نينوى وصحراء الأنبار”.

وأضاف: “نعرف أن داعش لا يستطيع السيطرة على منطقة معينة. سقوط داعش وعدم قدرته على إعادة تنظيم صفوفه نتيجة للضغط المستمرّ عليه من جانب القوى الأمنية العراقية وقوات سورية الديمقراطيةوالبيشمركة. فهناك عمليات تستهدف داعش ينفذها شركاؤنا الأمنيون. كما أن التحالف الدولي ملتزم بمساعدة شركائنا في القضاء على داعش”.

وصوّت مجلس النواب العراقي، في 5 يناير/ كانون الثاني الماضي، بالإجماع على قرار نيابي يتضمن إلزام الحكومة العراقية بإلغاء طلب المساعدة المقدم منها إلى التحالف الدولي لمحاربة تنظيمداعشالإرهابي، والتزام الحكومة العراقية بإنهاء تواجد أية قوات أجنبية في الأراضي العراقية، ومنعها من استخدام الأراضي والمياه والأجواء العراقية لأي سبب، كما تلتزم الحكومة العراقية بحصر السلاح بيد الدولة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق