أولى

انفجاران يهزّان كابول خلال حفل تنصيب غني

 

هزّ انفجاران العاصمة الأفغانية كابول، أمس، تزامناً مع حفلي التنصيب المنفصلين للرئيس أشرف غني الذي فاز بولاية ثانية وخصمه عبدالله عبدالله الذي رفض الاعتراف بالنتيجة وأقام مراسم تنصيب موازية.

وقال غني الذي بقي على المنصّة حيث كان يلقي خطاباً بينما دقت أجراس الإنذار في القصر الرئاسي، «لا أرتدي سترة واقية من الرصاص، بل قميصي فقط. سأبقى ولو كان علي التضحية بنفسي».

وأظهرت لقطات تلفزيونية الرئيس أشرف غني وهو يؤدي اليمين الدستورية في القصر الرئاسي في كابول في مراسم حضرها عدد من الدبلوماسيين الأجانب من بينهم المبعوث الأميركي الخاص زلماي خليل زاد

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق