أولى

ليبيا.. قوات حفتر تدمّر رادارات 
وصواريخ تركيّة شرقي مصراته

أعلن الجيش الوطني الليبي بقيادة المشير خليفة حفتر، أن وحداته دمّرت محطات صواريخ، ورادارات نصبها الجيش التركي شرق مدينة مصراته.

وذكرت إدارة الاستطلاع وإدارة الاستخبارات العسكرية في الجيش الوطني الليبي أن ذلك جاء بعد رصد أن الجيش التركي «قام بتركيب تقنيات عسكرية مثل رادارات ومحطات صواريخ للدفاع الجوي ومدفعية ميدان موجهة ومدرعات مختلفة الأنواع».

وأشارت الإدارة إلى أنه «تمّ تحويل هذه المعلومات الدقيقة إلى غرفة العمليات العسكرية المختصة والتي بدورها ضمت هذه الأهداف لبنك الأهداف، ونظراً لطبيعة هذه الأهداف وخطورتها أصدرت أمراً بتدميرها باستخدام القوات الجوية وسلاح المدفعية ونفذت هذه الأسلحة الأوامر وقامت بتدمير جميع الأهداف المنتخبة».

وأكدت الإدارة الليبية المذكورة، أنه تم خلال القصف تدمير محطتي رادار تركية في القاعدة الجوية في مصراتة، وتدمير بطارية مدفعية صاروخية عيار 107 مم في بوابة الستين قرب بوقرين.

ونجم عن القصف كذلك، تدمير منظومة دفاع صاروخي تركية من نوع ارليكون في الكلية الجوية في مصراتة.

وأسفر القصف الجوي والمدفعي للجيش الوطني الليبي عن تدمير كامل مجموعة أهداف مختلفة تضم عربات مسلحة وأفراداً، وتدمير مستودع ذخيرة في أبوقرين بالكامل.

وتمكن الجيش الوطني الليبي أيضاً من تدمير مدفعية صاروخية ثقيلة مضادة للطيران صينية الصنع من عيار 107 مم.

وأشار الجيش، إلى أن  العمليات «مستمرة لتدمير باقي الأهداف المنتخبة والتي تشكل تهديداً عسكرياً لقواتنا شرق مدينة مصراتة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق