أولى

عمدة العمل في «القومي» تطلق حملة «معاّ ضدّ الوباء» وتدعو إلى الالتزام بالإجراءات الرسميّة للوقاية من «كورونا»

 

أوضح عميد العمل والشؤون الاجتماعية في الحزب السوري القومي الاجتماعي بطرس سعادة أنه منذ أنّ أقرّت السلطات الرسمية في البلاد رزمة إجراءات للوقاية من فيروس كورونا، أكدت عمدة العمل والشؤون الاجتماعية في الحزب السوري القومي الاجتماعي على ضرورة الالتزام والتقيّد بالإجراءات المتخذة، لحماية صحة الناس وحياتهم من هذا الفايروس الخطير.

وقال العميد سعادة في بيان إنه في هذا الظرف الدقيق نتيجة تفشي الفيروس، فإنّ العمدة، مع مؤسسات الرعاية الصحية والاجتماعية، ورعاية أسر الشهداء وذوي الاحتياجات الخاصة، وجمعية نور، واتحاد النهضة النسائية، واتحاد شباب النهضة، تنسّق حملات التوعية الصحية والطبية وتقديم المساعدات حسب الإمكانات المتاحة. كما أنّ نظارات العمل والشؤون الاجتماعية في المنفذيات كافة، شكلّت فرقاً ميدانية للمساهمة في حملات التوعية والمساعدة وفي عمليات التعقيم.

وتابع إنّ الخطوات المتخذة بمواجهة «كورونا» هي جزء من مسؤولياتنا تجاه شعبنا، وإننا إذ نتحمّل هذه المسؤولية، فلأننا أصحاب إرادة مصمّمة على الانتصار في معركة مكافحة هذا الوباء الخطير. ولذلك، ندعو كلّ أبناء شعبنا إلى الالتزام التام بالتعليمات والإرشادات التوعوية الصادرة عن المؤسسات الرسمية، لأنّ تنفيذ هذه التعليمات هو السلاح الأمضى لمواجهة الفيروس.

وإنطلاقاً من إدراكنا بأن التزام الناس منازلها سيرتب عليها أعباء مضاعفة، فإننا تطالب المؤسسات الرسمية في بلادنا بأنّ تتحمّل كلّ الأعباء من خلال توفير المساعدات المطلوبة للمواطنين طيلة فترة التزامهم في منازلهم.

وإذ تشدّد العمدة على أهمية وضرورة التكافل والتضامن الاجتماعيين في هذه المرحلة العصيبة، فإنها مع المؤسسات والجمعيات السالفة الذكر، بصدد القيام بحملة تبرّعات تحت عنوان «معاً ضد الوباء»  بهدف تأمين سلل غذائية وأدوية لعائلات تحتاج هذه المساعدات.

وعليه، تناشد العمدة أصحاب الإمكانات والمؤسسات وميسوري الحال، المساهمة في هذه الحملة، وذلك عبر الاتصال بالعمدة على الأرقام التالية:

651008/03

677294/03

هذا وستعلن العمدة لاحقاً عن قيمة التبرّعات التي تسلمتها، وجدولاً يبيّن المساعدات المقدمة الى المواطنين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق