أنشطة قومية

منفذيّة الكورة في «القومي» تبدأ حملة مساعدات غذائيّة في الكورة المنفذ العام جورج البرجي: القوميّون جنود مجهولون لخدمة شعبهم وندعو القوى كافة لأوسع تكافل عام

أعلن منفذ عام منفذية الكورة في الحزب السوري القومي الاجتماعي د. جورج البرجي عن بدء المنفذية بحملة مساعدات غذائية في منطقة الكورة، وقال في تصريح له:

 على الرغم من الظروف الصّعبة التي نمرّ بها، على كافّة الصّعد، تجد منفذيّة الكورة في الحزب السّوري القومي الاجتماعي نفسها معنيّة بالوقوف إلى جانب أبناء شعبنا في الكورة، بالإمكانات المتواضعة المتاحة أمامنا.

اضاف: في هذا الظرف العصيب لم يتوانَ كثيرٌ من الرفقاء والأصدقاء، مشكورين، عن المبادرة إلى مدّ يدِ العون والمساعدة تعبيراً عن انتمائهم لإنسان هذا الوطن، وشعوراً منهم بمسؤولية مواجهة المحنة التي تطالنا.

إنّ منفذيّة الكورة تشكر هؤلاء الجنود المجهولين الذين دفع بهم حسّهم القومي إلى التبرّع بما استطاعوا، كلٌّ بحسب قدرته، الأمر الذي مكنّنا من تأمين ما يقارب 600 حصّة غذائيّة يقوم الحزب بتوزيعها في الكورة عن شهر نيسان، ووفقًاً لأولويّات الحاجة في كلّ قرية، علمًا أنها غير كافية لتطال الجميع، ولكنّالبحصة تسند خابية»، وهذا جزء من واجبنا تجاه شعبنا.

إنّ منفذية الكورة، بعيدًا عن المزايدات أو أيّ شكل من أشكال الاستغلال الإعلامي والسّياسيّ، تدعو جميع القوى السّياسيّة والمؤسّسات الاجتماعيّة والمدنيّة، إلى مزيدٍ من العطاء والتّعاون من أجل أن نقف كلّنا في هذه الظروف جنبًا إلى جنب، فيساعد القادر منّا مَن ضاقت به سُبل الحياة.

إننا إذ ننوّه بجهود نظارة العمل والشؤون الاجتماعية في المنفذية لمواكبتها كل ما هو مطلوب في هذا الإطار، نتوجّه بالشّكر الجزيل لمؤسّسة رعاية أسر الشّهداءالكورة، ولتجمع النهضة النسائيالكورة على مساهمتهما السخيّة في هذه المبادرة. والشّكر للرّفقاء والأصدقاء في الوطن والمهجر الذين قدّموا من غير سؤال ولا منّة، ولكلّ الذين يبادرون إلى تقديم المساعدة من أيّ نوع كانت.

وختم: عسى أن تنتهي هذه الأزمة سريعًا وبأقلّ خسائر ممكنة، فتعود الحياة إلى دورتها الطّبيعيّة.

دمتم بخير وكرامة، واسلموا للأفضل.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق