أنشطة قومية

منفذية البقاع الغربي في «القومي» بكل وحداتها تواصل عمليات التعقيم وتساهم في الاجراءات الوقائية والتوعوية بمواجهة كورونا المنفذ العام د. نضال منعم: مطلوب توحيد الجهود لننتصر في هذه المعركة ونحمي مجتمعنا من الوباء

منفذية البقاع الغربي في الحزب السوري القومي الاجتماعي بهيئتها وكل الوحدات الحزبية التابعة لها، مستنفرة للمساعدة والمساهمة في مواجهة فايروس كورونا، تحت شعار «معاً ضد الوباء» الذي أطلقه «القومي».

وقد أكد منفذ عام البقاع الغربي في «القومي» د. نضال منعم أن القوميين الاجتماعيين في مختلف الوحدات الحزبية التابعة للمنفذية معنيون بمواجهة فايروس كورونا، مشدداً على أن هذا التحدّي الخطير يتطلب توحيد الجهود من أجل أن ننتصر في هذه المعركة ونحمي مجتمعنا من هذا الوباء، وذكّر بقول حضرة الزعيم: «مطلوب منكم، ليس تجاه مبادئكم فقط، بل تجاه التاريخ أن تقوموا بواجباتكم الصغيرة والكبيرة لإنجاح مبادئكم القومية».

ودعا منعم القوميين في نطاق المنفذية الى التنسيق مع البلديات والأجهزة الرسميّة والتعاون معها في تنفيذ خطة الإجراءات الوقائية واتباع وسائل الوقاية كافة لمنع انتقال الفايروس، وذلك طبقاً للتوجيهات المركزية.

سحمر

وفي هذا الإطار، نفذت مديرية سحمر التابعة لمنفذية البقاع الغربي عملية تعقيم دورية ومتكرّرة للمحال والأماكن العامة بالتنسيق مع بلدية سحمر، شارك فيها عدد من القوميين والطلبة التابعين للمديرية.

وأكد مدير المديرية علي الموسى أن القوميين يقومون بواجباتهم وهم حاضرون في أية مواجهة مهما كان طابعها ومهما تغيّر شكلها، لأننا نعتبر أنفسنا مسؤولين عن سلامة مجتمعنا من مختلف الأمراض والأوبئة، جرثومية كانت أم اجتماعية أو أي نوع آخر.

مشغرة

كذلك قامت مديرية مشغرة بحملة تعقيم للمنشآت العامة في أماكن مختلفة من بلدة مشغرة وأطلقت حملة «نحن حدّكم» لمساعدة الملتزمين بالحجر المنزلي من خلال تأمين احتياجاتهم.

وأشار مدير المديرية وسام غزالي  إلى أهمية الجهد الذي يبذله القوميون وقال: «تحت طبقة من الثرثرة والصياح المنتشرة فوق هذه الأمة، يقوم السوريون القوميون الاجتماعيون بعملهم بهدوء واطمئنان، ففي كل استحقاق تجد القوميين الاجتماعيين سباقين للقيام بواجبهم تجاه مجتمعهم بكل هدوء ونظام  ورويّة، وتجدهم على استعداد للتضحية من أجل مصلحة المجتمع وحمايته مما يتهدده من مخاطر”.

لبايا

مديرية لبايا، أيضاً، وبالتنسيق مع بلدية لبايا، قامت بحملة تعقيم كبيرة وانتشر القوميون الاجتماعيون في مختلف أحياء البلدة وتوجّهوا الى الأماكن العامة، المدارس الرسمية، والمحال التجارية والطرقات العامة من أجل تعقيمها استكمالاً لعمليات التعقيم التي تحصل في البلدة.

وأكد مدير مديرية لبايا علاء ضاهر، «أن النهضة القومية الاجتماعية قد وضعت على أكتافنا عبئاً كبيراً وعظيماً، لأنها تعرف أنها أكتاف جبابرة وأن سواعدنا سواعد أبطال». وتابع قائلاً، «في الأزمنة المليئة بالصعاب والمحن تظهر فاعلية البطولة المؤيدة بصحة العقيدة في تخطي الصعوبات وتذليل العقبات. إن المرحلة الراهنة تستدعي الاحتكام الى العقل والمعرفة والوعي وتوحيد الجهود من أجل الانتصار في هذه المعركة».

وقد واكب ناظرا العمل والشؤون الاجتماعية والتنمية المحلية في منفذية البقاع الغربي عمر الجراح وريكاردو غسطين حملات التعقيم التي جرت في هذه الوحدات، وقامت النظارتان بمدّ الوحدات الحزبية ببعض المعدات والمواد التي تم استعمالها.

صغبين

في الإطار نفسه، التقى وفد من مفوضيّة صغبين في «القومي» ضمّ إلى المفوّض داني شاهين عدداً من أعضاء المفوضية، رئيس بلدية صغبين الدكتور موسى أبو حمد وعدداً من أعضاء المجلس البلدي، حيث تمّ التباحث في الإجراءات المتخذة لمكافحة فايروس كورونا وتمّ التشديد من قبل وفد المفوضية على نقاط أساسية وإجراءات ضرورية تصبّ في مصلحة البلدة وأبنائها ووضعوا إمكاناتهم في خدمة البلدة وأبدوا استعدادهم للتعاون مع البلدية لما فيه خير البلدة، آملين أن تنتهي هذه المحنة في القريب العاجل وبالحد الأدنى من الأضرار

بدورها، أصدرت نظارة الإذاعة تعاميم وبوسترات توعية عممت على الوحدات الحزبية. كما أنتجت مع نظارة التربية والشباب فيديو قصيراً بعنوان: “فيروس كورونا، معلومات ونصائح”  للتوعية من مخاطر كورونا والإرشاد على طرق الوقاية منه. أعدّت الفيديو بيسان غزالي وشارك فيه عدد من طلبة منفذية البقاع الغربي، جود الحسيني، رؤى قاسم، رزان الموسى، جنان فضة، كميل بركة، وملكارت سلوان.

ناظر الإذاعة

وذكّر ناظر الإذاعة أنطون سلوان «بأننا أمة كم تنين قد قتلت عبر التاريخ ولن يعجزها أن تقتل هذا التنين الجديد».

وأضاف: نحن نصارع التنين الصهيوني العنصري وسنصرعه، وصارعنا اكثر من تنين احتلوا أرضنا وهزمناهم، وواجهنا تنين الإرهاب الذي استهدف شامنا الحبيبة وانتصرنا، وسوف نصرع هذا التنين المتمثل بهذا الفيروس القاتل.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق