أولى

منفذية صافيتا في «القومي» تنعى الرفيقة المناضلة سعدى أحمد السيد

 

غيّب الموت في 14 نيسان 2020، الرفيقة المناضلة سعدى أحمد السيد عن 86 عاماً.

وأشارت منفذية صافيتا في الحزب السوري القومي الاجتماعي، في بيان النعي، إلى أنّ الرفيقة الراحلة، آمنت بالعقيدة القومية الاجتماعية الصراعية الأخلاقية، وثبتت على إيمانها وجسّدته في سلوكها الاجتماعي المتميّز.

أضاف بيان منفذية صافيتا: «الرفيقة سعدى أحمد السيد من الرعيل الأول للحزب في صافيتا، وقد حفلت مسيرتها بالعطاء والإلتزام والمناقبية، وكانت قدوة في العمل الحزبي والاجتماعي، ومثالاً للمرأة القومية الاجتماعية المكافحة والمناضلة، وهي حائزة على «وسام الواجب» والعديد من التنويهات الحزبية

يذكر أنّ الرفيقة الراحلة من مواليد قرية بعمرة 1934، وقد انتمت الى الحزب السوري القومي الاجتماعي عام 1951 أثناء زيارة حضرة الأمينة الاولى لقرية بعمرة، وذلك على يد الرفيق ياسين ديب.

هذا وشيّعت الرفيق الراحلة في بلدة بعمرة، وأعلنت منفذية صافيتا والعائلة عن تقبّل التعازي بواسطة الهاتف ووسائل التواصل الاجتماعي، وذلك تقيّداً بالإجراءات الوقائية في مواجهة كورونا.

البقاء للأمة

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق