أولى

«رويترز»: أنصار مادورو وغوايدو بدأوا مفاوضات سريّة وسط أزمة جائحة كورونا

ذكرت مصادر مطلعة من طرفي الأزمة الفنزويلية أن أنصار رئيس البلاد، نيكولاس مادورو، وخصمه اللدود، زعيم المعارضة، خوان غوايدو، بدأوا مفاوضات سرية وسط مخاوف من تبعات جائحة فيروس كورونا.

وأوضحت مصادر لوكالة «رويترز» أن المفاوضات بدأت على خلفية المخاوف المتزايدة من تداعيات انتشار عدوى «COVID-19والتضخم البالغ والنقص المرتفع للوقود وقلق بعض أعضاء الحزب الاشتراكي الحاكم من سبل ضمان إنقاذهم سياسياً حال تغير محتمل للسلطة في ظل تشديد واشنطن عقوباتها على فنزويلا”.

وقال مشرع معارض للوكالة: “هناك نقيضان، مادورو وهؤلاء الذين يعتقدون أن هذا الفيروس سينهي زعامة غوايدو، والطرف الآخر الذي يأمل أن تسقط هذه الأزمة مادورو. أعتقد أن علينا إيجاد الحلول”.

وأكدت مصادر مطلعة من طرف مادورو أن معسكره يخوض مفاوضات مع 4 أحزاب سياسية معارضة أساسية.

لكن الوكالة لم تتمكن من معرفة موعد بدء المفاوضات وسيرها، أو توضيح موقف مادورو وغوايدو منها.

وأجرى الطرفان جولة سابقة من المفاوضات في أوسلو خلال مايو 2019 بوساطة النرويج، لكن تلك الاجتماعات لم تسفر عن أي نتيجة ملموسة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق