أولى

محادثات إيرانيّة عراقيّة لإعادة فتح منفذ تجاريّ

 

 

أكد مسؤول إيرانيّ استمرار المحادثات المكثفة بين بلاده والعراق لإعادة فتح منفذ مهران الحدودي، واستئناف نشاطه التجاري.

ونقلت وكالة «إرنا»، أمس، عن مدير عام مصلحة الجمارك في محافظة إيلام الإيرانيّة، روح الله غلامي، أن المفاوضات جارية مع الجانب العراقي، وعلى أعلى المستويات لإعادة استئناف نشاط منفذ مهران تجارياً.

وأفاد غلامي بأن إغلاق المنفذ التجاريّ المستمر لأكثر من شهرين، هو لمنع تفشي فيروس كورونا المستجدّ «كوفيد 19»، مؤكداً اتخاذ التدابير الصحيّة لاستئنافه.

وشدّد روح الله غلامي على أهمية منفذ مهران الحدودي تجارياً، قائلاً: «إن الجانبين، الإيراني والعراقي، يبذلان جهوداً لإعادة استئناف نشاطه».

وأشار مدير عام مصلحة الجمارك في محافظة إيلام الإيرانية، إلى أن التوافقات المبدئية التي اتخذت في آخر اجتماع لإعادة فتح الحدود تعلقت باستئناف صادرات الفواكه والخضار والمواد الغذائية ليومين في الأسبوع، والذي أعلن الجانب العراقي بأنه ينتظر أوامر السلطات المركزية في بغداد بهذا الشأن.

ويُشار إلى أن منفذ مهران الحدودي بين العراق وإيران، يقع على بعد 91 كيلومتراً جنوب غرب محافظة إيلام، بمحاذاة العراق.

وصنفت منظمة الصحة العالمية، في 11 آذار/ مارس الماضي، فيروس كورونا المسبب لمرض «كوفيد 19»، وباء عالميا (جائحة)، وحتى الآن، أصيب أكثر من 4.3 مليون شخص بالفيروس التاجي حول العالم مع ما يقرب من 300 ألف حالة وفاة، وفقًا لتقرير منظمة الصحة العالمية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق