الوطن

«تجمّع العلماء» لشكوى عاجلة تدين الانتهاكات «الإسرائيلية» جنوباً

استنكر «تجمع العلماء المسلمين» الانتهاكات الصهيونية الأخيرة للحدود اللبنانية مطالباَ الدولة برفع شكوى عاجلة إلى مجلس الأمن لإدانة هذه الانتهاكات.

وأكد «رفض العفو عن العملاء الصهاينة الذين شاركوا قتل مقاومين أو أسرهم أو انتهاك حرماتهم، وكذلك العفو عن الإرهابيين التكفيريين الذين لوثت أيديهم دماء المواطنين والجيش»، معتبراً أن عفوا كهذا «هو انتهاك للقيم الوطنية والإنسانية، وإذا خيرنا بين قانون عفو يشملهم أو لا قانون فإننا نفضل عدم إصدار قانون كهذا».

ودعا الحكومة إلىاتخاذ الإجراءات الضرورية لمنع تفاقم الوضع الاقتصادي ولجم ارتفاع الدولار وتمكين المواطنين من سحب ودائعهم، وضرورة الحد من ارتفاع الأسعار ومراقبة المحتكرين وسوقهم أمام العدالة وإنزال أشد العقوبات في حقهم».

ونوّه بـالعملية العسكرية ضد قوات الإحتلال الأميركية في دير الزور ما أدى إلى مقتل 3 جنود أميركيين، مؤكداً أنهذه القوات هي قوات احتلال ولا حل معها سوى بالمقاومة، والحل الوحيد أمام هذه القوات وجميع القوات الأجنبية التي دخلت من دون موافقة الدولة السورية هو الانسحاب غير المشروط من سورية”.

وهنأ التجمع الدكتور محمد باقر قاليباف على انتخابه رئيساً للدورة الـ11 لمجلس الشورى الإسلامي في إيران ونوّه بإنجازات سلفه الدكتور علي لاريجاني، وهنأه بالموقع الجديد الذي عينه فيه السيد علي خامنئي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق