عربيات ودوليات

إيطاليا تدرس بعناية مقترحاً أميركيّاً حول روسيا

 

أعلن وزير الخارجية الإيطالي لويجي دي مايو، أن بلاده ستدرس «بعناية» مقترح الرئيس الأميركي دونالد ترامب حول توسيع دائرة المشاركين في القمة المقبلة لمجموعة السبع الكبرى لتشمل روسيا.

وقال دي مايو أمس، خلال مؤتمر صحافي مشترك مع نظيره الألماني هايكو ماس، إن «إيطاليا مهمة بأي اقتراح يمكن أن يسهم في الحوار والتشاور الدوليين، خاصة إذا جاء من حلفائنا».

وأضاف أن بلاده تدعم «الحوار متعدد الأطراف بأي شكل من أشكاله وعلى أي منصة، بما يعزز التنسيق على صعيد الاقتصاد والسياسة الدولية في صالح التنمية العالمية، وأي اقتراح يتماشى مع هذه التغييرات العالمية ستقبله إيطاليا باهتمام».

وكان الرئيس الأميركي دونالد ترامب الذي تستضيف بلاده قمة مجموعة السبع هذا العام، قد أعلن في الـ3 من أيار، نيته تأجيل موعد انعقادها إلى شهر أيلول المقبل بدلاً من حزيران، وعبّر عن رغبته في دعوة روسيا والهند وأستراليا وكوريا الجنوبية إلى الاجتماع.

وأكد ترامب أن «حضور الرئيس الروسي فلاديمير بوتين القمة ضروري من ناحية العقل السليم، لأن مشاركة روسيا ستسهل حل العديد من المشاكل».

وتضم مجموعة السبع للدول الصناعية الكبرى الولايات المتحدة وبريطانيا وألمانيا وفرنسا وإيطاليا وكندا واليابان.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق