رياضة

رونالدو يذهل الأطبّاء في يوفنتوس

 

 

أذهل الدولي البرتغالي كريستيانو رونالدو، أطباء فريقه يوفنتوس الإيطالي لكرة القدم، خلال اختباراته البدنية الأولى بعد العودة من الحجر المنزلي. وأظهرت الفحوصات التي خضع لها صاحب الـ35 عاماً فور عودته إلى تدريبات يوفنتوس بعد غياب دام قرابة ثلاثة أشهر بسبب تفشي فيروس كورونا، تحسّناً واضحاً في السرعة القصوى لـ»الدون» التي زادت عما كانت عليه قبل التوقف. كما أثبتت الاختبارات، أن الكتلة العضلية لرونالدو تجاوزت 50 بالمئة من حجم جسده بعد فترة الحجر، علما أن الكتلة العضلية عند باقي اللاعبين  تصل إلى 46 بالمئة كحد أقصى. ووفقاً لصحيفة «توتوسبورت» الإيطالية، فإن رونالدو لم ينقطع عن التمارين أبدا أثناء فترة الحجر الصحي، وكان يتدرب لمدة أربع ساعات يومياً طيلة الأشهر الثلاثة الماضية. وسيخوض رونالدو أولى مبارياته بعد العودة، عندما سيواجه فريقه يوفنتوس ضيفه ميلان يوم الجمعة المقبل (12 حزيران) في إياب نصف نهائي كأس إيطاليا. وكانت مباراة الذهاب بين الفريقين، انتهت بالتعادل الإيجابي 1-1.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق