آراء ودراساتكتاب بناء

عامر التل: سورية وحلفاؤها سيفاجئون العالم‎ ‎بانتصارهم مجدّداً في مواجهة «قيصر» أميركا ‏

اعتبر رئيس تحرير شبكة «الوحدة» الإخبارية في الأردن عامر التل انّ هزيمة الولايات المتحدة الأميركية وحلفائها العدو الصهيوني وبعض الأنظمة العربية والعثمانيين في سورية والعجز عن تحقيق أهداف المشروع التفتيتي الذي وضعوه لسورية، دفعهم الى إرهاب من نوع آخر وهو الإرهاب الاقتصادي من خلال ما يُسمّى قانون قيصر.

وأكد التل في تصريحات صحافية انّ هذا التوحش الأميركي يؤكد مرة جديدة سقوط الولايات المتحدة من عالم الإنسانية، وأنها باتت إلى جانب العدو الصهيوني العنصري الاستيطاني الإرهابي، العدو الأول للإنسانية جمعاء، لأنها من خلال هذا التوحّش تتعمّد تجويع وقتل شعب بأكمله، بحجج واهية لا علاقة للإنسانية وكلّ القوانين والمواثيق الدولية.

وقال: انّ التداعيات السلبية لهذا الإرهاب الاقتصادي لن تقتصر على سورية فقط وإنما ستمتدّ لتشمل حلفاء سورية والمشرق برمته وخاصة الأردن الذي يعاني من أزمات اقتصادية متلاحقة.

واشار الى انّ حجم التبادل التجاري في الأشهر الأولى لفتح الحدود بين البلدين يبيّن انّ الأردن صدّر الى سورية بـ 30 مليون دولار مقابل استيراد الأردن من سورية بـ 19 مليون دولار ما يؤكد انّ الأردن سيتضرّر في حال الالتزام بما يسمّى قانون قيصر.

ودعا الى تشكيل مجلس التعاون الاقتصادي المشرقي ليشمل الأردن وسورية والعراق ولبنان لمواجهة هذا الإرهاب الأميركي .

وأشار إلى أنّ الكاوبوي الأميركي لم يقف عند حدّ معاقبة خصومه، فهو يهدّد بالعقوبات لحليف أميركا دولة الإمارات العربية المتحدة  في حال استمرارها بالانفتاح على دمشق .

وأكد انّ سورية وحلفاءها سيفاجئون العالم بخطة اقتصادية سياسية تتضمّن الحلول لكلّ المشاكل التي تعاني منها سورية وستظهر نتائجها الإيجابية ويلمسها الشعب السوري قريباً بحيث يشعر بها المواطن السوري قريباً.

ولفت إلى أنّ الشعب السوري الذي علّم البشرية أبجدية الحرف سيعلّم العالم مرة جديدة كيفية التصدّي لهذا الإرهاب الأميركي المستجدّ، كما علّم العالم كيفية الصمود والتصدي للعصابات التكفيرية، ها هو يحقق الانتصارات المتتتالية على صهاينة الداخل والخارج.

وأعرب التل عن ثقته بحكمة الرئيس بشار الأسد والقيادة السورية وشعبنا في سورية والجيش السوري البطل قاهر الإرهاب ومعهم حلفاء سورية على التصدي على هذا التوحش الأميركي وهزيمته كما هزموا الإرهاب التكفيري قبله، وانهم لن يسمحوا بتحقيق ما عجزت عن تحقيقه في حربها الكونية عليها.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق