أخيرة

اللسان العبري ‏ في القاموس الأميركي

 

} يكتبها الياس عشّي

بات واضحاً أنّ كلمة «إرهاب» في القاموس الأميركي، تطلق على كلّ من تجرّأ وأطلق وردة، أو حجراً، أو كلمة، أو رصاصة، على أيّ يهوديّ جاء من أقصى المعمورة ليقيم في «أرض الميعاد»، حاكماً على شعب بكامله بالشتات والإبادة.

أمّا كلمة «المقاومة»، كما فهمها الأميركيون وعمّموهها على حلفائهم، فتطلق على «شعب الله المختار» الذي «يقاوم» الفلسطينيين المطالبين بـ «وقاحة» باستعادة أرض فلسطين والقدسوالوطن!

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق