رياضة

زيارة تاريخية لفريق النجمة إلى بعلبك خسر من «شبابها» والتقى بـ «وزيرها»

خسر فريق النجمة امام فريق شباب بعلبك بنتيجة 3 ـ 2، الشوط الأول (1 ـ 1)، في المباراة الودية التي أجريت على ملعب المدينة الرياضية في بعلبك، بحضور جمهور غفير ملأ المدرجات، تقدمه رئيس بلدية بعلبك فؤاد بلوق ورئيس نادي النجمة اسعد الصقال ونائبه علي السبع وأمين السر اسعد سبليني. جاء الشوط الأول شيّقا من جانب الفريقين وتبادل اللاعبون الهجمات، وفاجأ المدرب موسى حجيج الجميع بدفعه تشكيلة شبه أساسية التي أحكمت السيطرة على المجريات، لكنها وجدت صعوبة في اختراق الدفاعات البعلبكية، في حين اعتمد الضيوف على الهجمات المرتدة السريعة حيث سنحت لهم أكثر من فرصة بعد الهدف المبكر الذي سجله لاعبهم حسين غانم في الدقيقة 7، وكان الحارس النجماوي محمد بشارة بارعاً في التصدي لإحدى الكرات الصعبة، قبل أن يرد مهدي زين بهدف التعادل في الدقيقة 8.

وفي الشوط الثاني  نزل المدرب موسى حجيج إلى الميدان، فأعاد إلى ذاكرتنا مراحل تألقه في الملاعب، فقدّم فواصل من التمريرات الذهبية التي أثمرت إحداها عن تسجيل هدف التقدم بواسطة محمود سبليني (د50)، في حين لم يستغل المهاجمون الفرص الأخرى، لينتفض الضيوف ويستغلوا اندفاع معظم لاعبي النجمة إلى الهجوم، فشنّوا هجمات مرتدة أثمرت عن هدفين بواسطة مهدي طليس  في د 60 وحسين غانم د87.مثل النجمة: محمد بشارة، علي السعدي، ماهر صبرا، عبد الله عيش، اندرو صوايا (حسن فردوس)، مهدي زين (عيسى خريس)، خالد تكجي (موسى حجيج)، ادمون شحادة (حسين حمود)، محمود قعوار (عيسى بزي)، محمود سبليني، وحيدر خريس.مثل شباب بعلبك: ظافر صلح، احمد غانم، حسين غانم، علي العوطة، علي عواضة، مهدي شكر، مهدي طليس، جواد خيرالدين، هادي فيطروني، علي الشمالي، علي حسن، حسين حسن، احمد الشل، اسماعيل ميرو، ومحمد عيد.

وسبق المباراة زيارة البعثة النجماوية إلى قلعة بعلبك، حيث كان في استقبالهم رئيس وأعضاء مكتب الجمهور في البقاع، كما زارت وزير الصحة الدكتور حمد حسن في منزله، وفي كلمته توجه حسن فيها الى الرياضيين مثنياً على الجهود المبذولة في هذا القطاع، ومن ثم كانت كلمة للصقال شكر فيها بعلبك وأهلها ومكتب الجمهور على الحفاوة والترحيب، ومن ثم قام الفريق بتقديم قميص النجمة الى الوزير عليها رقم 12 تموز وقميص آخر إلى رئيس البلدية فؤاد بلوق عليه رقم 14 آب.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق