الوطن

تشييع عمر مخزومي في مأتم رسمي وشعبي

 

شُيّع جثمان المدير العام السابق لقوى الأمن الداخلي اللواء عمر مخزومي عصر أمس في مسجد البسطة التحتا في بيروت بمأتم مهيب، وسط حضور رسمي وشعبي وأمني.

أمّ الصلاة على روح الفقيد مفتي الجمهورية الشيخ عبد اللطيف دريان، في حضور ابن شقيقه النائب فؤاد مخزومي، قائد شرطة بيروت العميد محمد الأيوبي ممثلاً وزير الداخلية والبلديات العميد محمد فهمي على رأس وفد من ضباط المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي لتقديم التعزية باسم المدير العام لقوى الأمن الداخلي اللواء عماد عثمان، القاضي نديم زوين، القنصل سالم بيضون وعائلة الفقيد، إلى جانب شخصيات سياسية واجتماعية وإعلامية وعسكرية  وروحية.

وكانت ثلة من موسيقى قوى الأمن الداخلي استقبلت النعش بنشيد الموتى تبعه النشيد الوطني. وبعد الصلاة، حُمل النعش ملفوفاً بالعلم اللبناني على أكتاف عدد من عناصر قوى الأمن ليوارى في الثرى في جبانة الباشورة، حيث قدمت موسيقى قوى الأمن التحية إلى الجثمان.

وتقبّل مخزومي وأفراد العائلة التعازي بعد الدفن في باحة الجبانة، بحضور دريان ومشايخ من دار الفتوى شاركت في مراسم الدفن.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق