الوطن

وفد موسع زار بلدية البيرة والتقى رئيسها وأعضاءها والمختار وفاعليات البلدة ومنطقة الدريب

المطران باسيليوس منصور: يداً بيد لنبذ المتطرفين من مجتمعاتنا لتسود المحبة والسلام والطمأنينة منفذ عام عكار ساسين يوسف: «القومي» من نسيج المنطقة وثقافتنا ترفض الاتهام جزافاً

زار راعي أبرشية عكار وتوابعها للروم الأرثوذكس المتروبوليت باسيليوس منصور، يرافقه الأب نايف إسطفان، إلى جانب منفذ عكار في الحزب السوري القومي الاجتماعي ساسين يوسف على رأس وفد، بلدية البيرة، وكان في استقبالهم رئيس البلدية محمد وهبي، رئيس اتحاد بلديات الدريب الأوسط المهندس عبود مرعب، الشيخ أحمد فواز مرعب، مختار البيرة إبراهيم حوا، وأعضاء من المجلس البلدي وفاعليات من البلدة.

الشيخ مرعب

بعد استراحة قصيرة في مبنى البلدية، انتقل الجميع إلى دارة رئيس البلدية، حيث ألقى الشيخ أحمد مرعب كلمة قال فيها: «إنّ بلدة البيرة ستبقى تعتزّ بجيرانها وعلاقاتها بهم، والذين هم من كلّ الطوائف، وستبقى تنبذ الإرهاب والتطرف، وهي تحت سقف القانون، وإنّ شهداءها موزّعون على كامل أراضي الوطن في مختلف المؤسسات الأمنية، وستبقى البيرة ضدّ الفتنة والمفتنين مهما علت التضحيات، وسيبقى صدرها مفتوحاً للمصلحين والوطنيين، فهذا تاريخها وحاضرها».

المطران منصور

وألقى المطران منصور كلمة أثنى فيها على «كلام مرعب»، وقال: «نعتزّ بعلاقاتنا بهذه البلدة، فهي كانت سباقة باستقبال غبطة البطريرك اليازحي في زيارته الأخيرة لعكار، فكــان اللقــاء ممــيّزاً ومؤثراً. نحن نأتي إلى البــيرة، لا سيما إلى دارة الرئيس أبو ماجد، كأنــما نأتي إلى بيتنا. ومن موقعي الديني، لا أســمح لأيّ أحد بأن يــسيء إلى هــذه البيوت الوطنية أو إلى بلداتها، وسنبقى مع إخواننا المشايخ وأصحاب الرأي والفكر يداً بيد لنبذ المتطرفين من مجتمعاتــنا من أجل أن تسود المحبة والسلام والطمأنينة بيننا».

وهبي

أما وهبي فرحّب بمنصور، واصفاً إياه بـ»الصديق الصدوق»، وقال: «إنّ هذه الدار ستبقى عربية وطنية جامعة لا تفرّق بين أبناء الوطن ولا يغيّر في مبادئها شيء، فاعتذار من أساء إلى بلدة البيرة على وسائل التواصل الاجتماعي على خلفية جريمة كفتون مقبول، ونعتبره غيمة صيف».

أضاف: «منذ اللحظة الأولى، اعتبرنا أنّ شهداء كفتون شهداؤنا ودماءهم دماؤنا، ونؤكد أنه لن يهدأ لنا بال ولن يرقد لنا جفن حتى إلقاء القبض على الجناة، ولا غطاء على أحد».

وتابع: «لا يوجد أيّ شاب من شبابنا موقوف أو متورّط أو مشتبه به في هذه الجريمة المستنكرة والمدانة. وكما قلنا، لا غطاء على أحد سواء أكان لبنانياً أم سورياً، قريباً أو بعيداً، وليأخذ التحقيق مجراه تحت سقف القانون، فالبيرة بكلّ انتماءاتها متعاونة حتى جلاء الحقيقة».

عبود مرعب

بعد ذلك، دان عبــود مرعــب «جــريمة كفتــون»، لافــتاً إلى أنّ «قــرى الدريــب كافة متعاونــة مــع القــوى الأمنــية»، وقال: «إنّ البيره لن تكون إلا مع خيار الدولة».

يوسف

من جهته، أكد منفذ عام عكار في الحزب السوري القومي الاجتماعي ساسين يوسف أنّ «الحزب حريص على نسج أفضل العلاقات مع القرى والأهالي لا سيما في عكار فهو من ضمن نسيجها الاجتماعي»، وقال: «إنّ الحزب، كما تعرفونه، بعيد كلّ البعد عن الطائفية والمذهبية والمناطقية، وإنّ التغريدة التي كتبها أحد رفقائنا مرفوضة من قبل عائلته الصغيرة وعائلته الحزبية الكبيرة».

وأشار إلى أنّ «الحزب حريص على دماء شهدائه، وحــريص أيضاً على ألا يرمي التهم جزافاً على أحد»، وقال: «لا هذه ثقافتنا ولا من مبادئنا. إضافة إلى أنّ ما يربطنا برئيس البلدية محمد وهبي علاقه تاريخية ومستمرة، كما هي مع بلدة البيرة».

وفي الختام، اتفق الحاضرون على إزالة المنشورات التي نتجت من التدوينة موضوع اللقاء. وتلبية دعوة المطران منصور إلى غداء يُقام الأسبوع المقبل ويشارك فيه رئيس البلدية ورئيس الاتحاد والشيخ مرعب وحوا وأعضاء مجلس بلدية البيرة ومنفذية عكار في الحزب السوري القومي الاجتماعي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق