ثقافة وفنون

«المتحف الفلسطيني» يعيد فتح أبوابه أمام الزوار

أعاد «المتحف الفلسطيني» في بير زيت فتح أبوابه أمام الجمهور، بعد إغلاق دام أشهراً نتيجة تفشي جائحة «كورونا».

ويستقبل المتحف زوّاره لزيارة معرضه القائم حالياً «طُبع في القدس: مُسْتَملون جُدُد»، والمساحة التعليمية التفاعلية المرافقة للمعرض، إضافة للاستمتاع بمرافقه الأخرى وحدائقه.

وقال المتحف في بيان صادر عنه إن «معرض طُبِع في القدس: مُسْتَملون جُدُد، هو معرض نُظّم بالتعاون مع «متحف التراث الفلسطيني» في (مؤسسة دار الطفل العربي) في القدس، يبحث العلاقة بين المطبوعات وأهل المدينة، سواء كان محتواها سياسياً، أم تعليمياً، أم ثقافياً، أم سياحياً، أم اقتصادياً، وذلك من خلال تحرّي مهنة المُستملي».

ويستمر المتحف في تقديم فعاليات برامجه العامة والمعرفية والتعليمية المرافقة للمعرض، من ورشٍ فنية، وندوات ومحاضرات فكرية، وجولات إلكترونية، وفيديوات استكشاف المجموعات الفنية للمعرض، ومدونات صوتية وغيرها، إلكترونياً، مع بعض الفعاليات التي تقام استثنائياً في المتحف.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق