أولى

الاحتلال يواصل اختطاف 8 نواب فلسطينيّين

أكد مدير مركز فلسطين لدراسات الأسرى الباحث رياض الأشقر أن الاحتلال لا يزال يختطف في سجونه 8 نواب من المجلس التشريعي الفلسطيني، بعد الإفراج عن النائب محمد النتشة، أمس الخميس .

وأوضح الأشقر أن سلطات الاحتلال أفرجت عن النائب محمد جمال النتشة (63 عاماً) من مدينة الخليل بعد اعتقال إداري تعسفي بدون تهمة استمر 10 شهور.

وكان أُعيد اعتقال النتشة في ديسمبر من العام الماضي بعد مداهمة منزله.

وأشار الأشقر الى أن الاحتلال يستهدف النائب النتشة بالاعتقال الإداري بشكل مستمر، «فلا يكاد يطلق سراحه لشهور عدة حتى يُعاد اعتقاله مرة أخرى».

ونوّه بأن مجموع ما أمضاه النتشة في سجون الاحتلال بلغ ما يزيد عن 20 عاماً «أثرت على صحته بشكل كبير».

ولفت إلى أن النائب أصيب بأمراض عدة أبرزها أزمة صدرية حادّة، ومشاكل في الكلى.

كما بين الأشقر أنه بالإفراج عن النتشة لا يزال الاحتلال يعتقل 8 نواب من التشريعي، من بينهم النائبة «خالدة جرار» من رام الله، والتي لا تزال موقوفة منذ اعتقالها قبل عام.

وفي السياق، اعتقلت قوات الاحتلال، أمس، 6 مواطنين من مدينة القدس المحتلة، أربعة من حي الطور، وحارسين من المسجد الأقصى المبارك.

وأفادت مصادر محليّة، أن الاحتلال اقتحم حي الطور، وداهم منازل المواطنين، واعتقل كلاً من: خليل كمال أبو الهوى، ومحمد عادل أبو الهوى، وداوود أبو الهوى، ومصطفى أبو ريشة. كما أعتقل الحارسين عرفات نجيب، وخليل ترهوني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق