أولى

مشاركة ألمانيا في تدريبات «الناتو» بأسلحة نوويّة تثير التوترات الروسيّة

 

أعلنت وزارة الدفاع الروسية، أمس، أنهاأبلغت الملحق العسكري الألماني أن مشاركة دول غير نوويّة في تدريبات حلف شمال الأطلسي (الناتو) بأسلحة نووية من شأنها أن تثير التوترات”.

وأشارت وزارة الدفاع الروسية إلىدعوة ملحق الدفاع في السفارة الألمانية في موسكو، حيث تم إبلاغه بـموقف وزارة الدفاع الروسية من مشاركة ألمانيا في مناورات الناتو، والتي تم خلالها استخدام أسلحة نووية استراتيجية أميركية.

وجاء في بيان الوزارة: “تمّت الإشارة إلى أن مشاركة القوات والطيران مزدوج الاستخدام للدول غير النووية الأعضاء في الناتو وهي جمهورية ألمانيا الاتحادية، في وضع سيناريوات لاستخدام الأسلحة النووية هو انتهاك صارخ لمعاهدة الحد من انتشار الأسلحة النووية”.

وأكد البيان على أنمثل هذه الإجراءات تؤدي إلى خفض عتبة استخدام الأسلحة النووية، وتؤدي إلى زيادة التوترات على طول خط التماس بين روسيا والناتو”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق