اقتصاد

كورونا يتقدّم: تسجيل 12 وفاة و1850 إصابة جديدة العدوى انتشرت في كل لبنان ودعوات لمقاربة جديدة للوضع الصحي

 

 يتقدّم الواقع الوبائي صعوداً لجهة معدّل تسجيل الإصابات بفيروس كورونا، إذ بات في المرتبة الـ59 عالمياً، بعدما كان منذ أقل من أسبوعين في المرتبة 69، في حين صدر رقم قياسي صادم أمس بلغ 1850 حالة جديدة.

فقد أعلنت وزارة الصحة العامة في تقريرها اليومي،تسجيل 1850 حالة جديدة مُصابة بفيروسكوروناالمستجدّ (جميعها محليّة، ليرتفع العدد التراكمي للإصابات منذ 21 شباط الماضي إلى 75845 حالة”.

وأوضحت أنّهتمّ تسجيل 12 حالة وفاة جديدة خلال الساعات الـ24 الماضية، ليرتفع العدد الإجمالي للوفيات إلى 602”، مشيرةً إلى أنّعدد حالات الاستشفاء خلال الـ24 ساعة الماضية بلغ 760، من بينها 245 في العناية المركّزة، لافتةً إلى أنّعدد الفحوصات المخبريّة المحليّة الّتي أُجريت يوم الثلاثاء وصل إلى 14410 فحصاً، فيما أُجري 1061 فحصاً في المطار».

توضيح مستشفى الحريري

وتعليقاً على ما تم تداوله في بعض الوسائل الإعلامية، عن تكتّم «مستشفى رفيق الحريري الجامعي»، عن إصابات الطواقم الطبية والإدارية في المستشفى بفيروس كورونا ومواجهتهم الفيروس من دون إجراءات الحماية»، أكدت المستشفى التزامها  بـ»الإجراءات الوقائية كافة الصادرة عن منظمة الصحة العالمية ووزارة الصحة العامة، ولا تهاون لدى الإدارة في المحافظة على سلامة المرضى والعاملين فيه».

ولفتت إلى أنهاتؤمّن الألبسة الوقائية اللازمة للفريق الطبي والتمريضي إضافة إلى توزيع الكمامات على العاملين الإداريين. وقد قامت الادارة بتركيب جهاز لأخذ حرارة الموظّف عند الدخول. كما استبدلت بصمة الإصبع لتسجيل الدخول والخروج ببصمة الوجه أو من خلال اعتماد برنامج أخذ البصمة بواسطة الهاتف تجنباً للمخالطة، فضلاً عن أنها تقوم بحملات دورية إلزامية مجانية منظّمة للعاملين في أقسامها للكشف عن الإصابات غير الظاهرة بصورة مبكرة».

ولفتت إلىأن الإدارة تجري فحوصات الـ PCR مجاناً لأي من العاملين المشتبه بإصابتهم بفيروس كورونا، وتطلب منهم التزام منازلهم لحين ظهور نتيجة الفحص. كما أن الإجازات المرضية التي تعطى للمصابين أو للموظفين المحتمل إصابتهم بكورونا تكون على حساب الإدارة وليس من رصيد إجازاته الخاصة كما أنه تم تشكيل لجنة خاصة لمتابعة الموظفين المخالطين والمصابين من منازلهم. تقوم هذه اللجنة أيضاً بتتبع المخالطين للمصاب بفيروس كورونا، لإجراء فحص الـ PCR لهم. كما تقرّر هذه اللجنة عودة الموظفين إلى العمل بعد التثبت من خلوه من أي أعراض. وقد تبيّن لهذه اللجنة من خلال متابعة حالات الإصابات أن غالبية العاملين المصابين في المستشفى، من الطاقم الطبي والتمريضي والإداري، قد تلقوا الإصابة بالفيروس من المجتمع في الخارج حيث نقلوا العدوى إلى زملائهم أثناء تواجدهم في العمل رغم كل إجراءات السلامة المتخذة”.

أرقام قياسية

وفي السياق، أكد مدير «مستشفى بيروت الحكومي الجامعي» فراس الأبيض، أن «حالات كورونا اليومية وصلت إلى أرقام قياسية الأسبوع الماضي»، لافتاً إلى أن «العدوى انتشرت في جميع أنحاء لبنان».

وأشار في تصريح عبر وسائل التواصل الاجتماعي، الى أنالمستشفيات لا تزال في حدود طاقتها الاستيعابية، لكن أرقام مرضى العناية والوفيات عادة ما ترتفع بعد التشخيص بفترة، مضيفاًمن الواضح أن الوضع يستوجب مقاربة جديدة، لافتاً إلى أناللجنة العلمية في وزارة الصحة أوصت بإغلاق عام لأسبوعين».

استنفار المحافظات

في غضون ذلك، أصدر محافظ جبل لبنان القاضي محمد مكاوي أربعة قرارات، تتعلق بالحدّ من انتشار فيروس كورونا في بلدات وقرى في قضاء الشوف وإقليم الخروب، قضت بعزل بعضها وإلغاء المناسبات الاجتماعية والحفلات والسهرات والتجمعات لمدة أسبوع.

واعلن قائمقام الهرمل طلال قطايا إقفال جميع الإدارات الرسمية لمدة أسبوع، وذلك بناءً على قرار محافظ بعلبك الهرمل بشير خضر بعزل الهرمل بسسب زيادة أعداد المصابين بفيروس كورونا.

كذلك، غرّد محافظ بعلبكالهرمل بشير خضر عبرتويترقائلاًاتخذنا قراراً بعزل بلدة دير الأحمر بعد ارتفاع عدد الإصابات فيها بفيروس كورونا”.

وفي هذا السياق، أجرت وزارة الصحة العامة بالتنسيق مع بلدية حارة حريك وقائمقامية كسروانالفتوح، فحوص Rapid test لجميع موظفي سرايا جونيه، مدنيين وعسكريين، فيملعب فؤاد شهاب الرياضيوذلك بعد قرار محافظ جبل لبنان القاضي محمد مكاوي بإقفال الدوائر في السرايا، إثر ظهور إصابات كورونا بين الموظفين”.

وأوضح رئيس بلدية حارة حريك زياد واكد أنالفريق الطبي في البلدية يعمل على إجراء فحوص Rapid test  لجميع الموظفين في سرايا جونيه، على غرار ما فعل منذ أسبوعين في سرايا بعبدا، بالتنسيق مع محافظة جبل لبنان، مشيراً إلى أنهعند اللزوم يمكن إجراء فحوصPCR.

وأشرفت بلدية ينطا، بالتعاون والتنسيق مع لجنة وقف البلدة، على عملية إجراء فحوص PCR الخاص بمرض كورونا للمخالطين من أبناء البلدة والذين وصل عددهم إلى 107 حالات على نفقة جمعية ينطا الثقافية فيادمنتونفي كندا تضاف إلى حملة الفحوص التي أجرتها البلدية على نفقتها الخاصة الأسبوع الفائت لأكثر من 25 مخالطاً. وبانتظار نتائج الفحوص التي أجريت عبر فريق طبي وتمريضي متخصص، دعت أبناء البلدة وخارجها إلى الالتزام الكامل والتام بكل مندرجات احترام إجراءات الوقاية والسلامة العامة والتباعد الاجتماعي ووقف كل أشكال التجمعات والمناسبات، من أجل اتخاذ التدابير الوقائية الملائمة بالتنسيق مع طبابة قضاء راشيا وفريق الترصد الوبائي والقائمقام.

توزّع الإصابات

 وعلى صعيد انتشار الوباء وتوزّع الإصابات، أعلنت خلية متابعة أزمة كورونا في قضاء زغرتا في نشرتها اليوميةتسجيل 11 حالة إيجابية جديدة خلال الأربع والعشرين ساعة الماضية، موزعة كالآتي: زغرتا: 2،  ارده: 1، كفرفو: 4، رشعين: 1، كفرحاتا: 1، مرياطه: 1، علما: 1”.

بدورها، أعلنت لجنة إدارة الأزمات في قضاء الكورةتسجيل 10 حالات إيجابية جديدة خلال 24 ساعة الماضية، موزعة على الشكل الآتي: بحبوش: 4، بتوراتيج: 1، راسمسقا: 2، كفرصارون: 2، قيد التحقق: 1”.

إلى ذلك، أعلنت بلدية كفرعقا في بيان أنهورد إلى البلدية من مكتب القائمقام، أن شخصاً من التابعية السورية مصاب بفيروسكوروناوهو يسكن في مبنى في البلدة، طالبةً من جميع المخالطينالتزام الحجر المنزلي وإجراء فحص PCR، مؤكدةً أنهاتتابع الموضوع مع المالك وسكان البناء”.

وأعلنت خلية الأزمة في بلدية كفرعبيدا عن إصابة جديدة بين أبناء البلدة بفيروس كورونا، بالإضافة إلى إصابة عامل سوري يسكن في حي الدورة، وهما قيد الحجر وبحالة صحية جيدة ويلقيان المتابعة الطبية اللازمة، كما يجري العمل على حصر العدوى من خلال متابعة جميع المخالطين.

كذلك، أعلنت خلية الأزمة في بلدة القبياتعكار، أننتيجة فحصpcr  لأحد المشتبه بإصابتهم أتت إيجابية، طالبةً من كل منخالطه الاتصال على أحد الخطين الساخنين : 70703392، 71743192”.

وأعلنت بلدية مشحا في بيانتسجيل إصابتين جديدتين بفيروس كورونا، مشيرة إلىأن المصابتين تخضعان للحجر المنزلي مع جميع أفراد عائلتيهما، وبمتابعة من البلدية”.

ولفت إلى أنهبالإصابتين الجديدتين، ارتفع عدد الحالات الإيجابية المؤكدة في البلدة إلى 9 خلال الـ 72 ساعة الماضية، مشددةً على المخالطينضرورة الحجر المنزلي كتدبير احترازي”.

وأعلنت خلية الأزمة في رحبة في بيانتسجيل إصابة بالفيروس، طالبةً من كلمخالطيه التزام الحجر المنزلي، والتقيد بالتعليمات التي تحفظ صحة الجميع».

وأفاد التقرير اليومي لغرفة إدارة الكوارث في عكار، بأن عداد كورونا يواصل الارتفاع يومياً في المحافظة، وقد سجل 27 إصابة جديدة، وحالة وفاة واحدة، و38 حالة شفاء. وقد توزعت الإصابات الجديدة على البلدات التالية: مشحا4، مشمش 2، القريات 2، برج العرب 2، الجديدة 2 ، تكريت 1، منيارة 1، كروم عرب 1، بيت الحاج 1، عدبل 1، العمارة 1، عين الزيت 1، الدورة 1، برقايل 1، ذوق الحصنية 1، القبيات 1، الدبابية 1، مزرعة بلدة 1، رحبة 1، الشيخ محمد 1.

وأشار التقرير إلى أنه تبعاً لهذه المعطيات بات إجمالي عدد المصابين المسجلين في عكار منذ منتصف آذار الماضي وحتى اليوم: 1613 مصاباً. والحالات الإيجابية قيد المعالجة الآن 327 حالة.

أما إجمالي عدد الوفيات فبلغ: 26، في حين ارتفع عدد حالات الشفاء إلى 1260 حالة. وبلغ عدد حالات الحجر المنزلي قيد المراقبة والمتابعة 405 حالات.

أما التقرير اليومي الصادر عن خلية الأزمة في اتحاد بلديات جبل عاملمرجعيون، فتضمن مستجدات كورونا، بناءً على تقرير طبيب قضاء مرجعيون والبلديات، وجاء فيه: حالات جديدة: حالات وافدة: لا يوجد، حالات الشفاء: واحدة في بلدة تولين. وبناء عليه، فإن عدد المصابين في قرى الاتحاد ومنذ بداية الأزمة حتى تاريخه هو 364 وحالات الشفاء 260 وتسع حالات وفاة، يوجد حالياً قيد المتابعة 66 حالة مصابة مؤكدة مخبرياً قيد الحجر المنزلي».

واعلنت بلدية كفرحتى قضاء صيدا، أنه تم تسجيل إصابة بوباء كورونا في البلدة، وذلك بعد إجراء فحوصات PCR  وجاءت النتيجة إيجابية  والمصاب قيد الحجر المنزلي .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق