الوطن

«حركة الأمة»: فوز بايدن عودة إلى سياسة أوباما

 

علّقت «حركة الأمة» على الانتخابات الرئاسية الأميركية، فاعتبرت أن  «فوز جو بايدن نوع من العودة إلى سياسة باراك أوباما، الذي استخدم مجموعات من «الإسلام السياسي» لتفجير المنطقة، من سورية إلى مصر وتونس وليبيا».

ولفتت الحركة في بيان، إلى أن «الديمقراطية الأميركية خصوصاً، والغربية عموماً، لا تعني أن نتائج الانتخابات ستغيّر من الطبيعة الإرهابية الأميركية بحق البلدان والشعوب، وتقديم الدعم المطلق لآلة العدوان الصهيونية والرجعية والتكفيرية»، معتبرةً أن «التصدّع في الديمقراطية الأميركية، هو تصدّع في الهيمنة الاستكبارية واللصوصية الغربية، وبالتالي هي بشارة خير تستحق الوقوف عندها، لأنها تشكل متنفساً للشعوب، من دون أن يعني ذلك نعياً للهيمنة الأميركية والغربية على منطقتنا، لكنه يعني أن تضحيات القوى الحية في مجتمعاتنا، وفي مقدمها قوى المقاومة، قادرة على الصمود وصنع الانتصارات».

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق