ثقافة وفنون

حديث البحر ..

} حيدر الهاشميّ

البحر يحكي

الغريق الذي يسكن قاع صمته

لا يشعر بالبرد

حين تلمس أصابعُك أطراف يديه

وحيداً هنا

تمرّ على صدره قوارب الصيادين وشباكهم

وهي تحمل         

غناء النوارس وأصوات الدلافين

الكلمات التالفة وأمنيات القرى البعيدة

لعب الأطفال الغرقى وأحلامهم

لو سألتني ..

ما الذي أتى بك الى هنا!؟

لقلت لك، إني أبحث عن شيء يشبه ابتسامتك

لو سألتني

لمَ فعلت كل هذا!؟

لقلت لك، أنا طفل صغير

رفض أن يقطع حبله السريّ

رغم أن لديك رغبة شديدة بالانفصال !!!؟

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق