أولى

سياسيّ مصريّ: وجود الاحتلال الأميركيّ والتركيّ في الشمال السوريّ يخدم الاحتلال الصهيونيّ

 

أكد المنسق العام للجنة الشعبية المصرية للتضامن مع الشعب السوريّ هشام لطفي ضرورة إخراج القوات الأجنبية الموجودة بصورة غير شرعيّة على الأراضي السورية، مشيراً إلى أنها قوات احتلال ومقاومتها مشروعة.

وقال لطفي في تصريح، إن سورية تتعرّض لاحتلال واضح من قبل القوات التركية والأميركية والصهيونية الأمر الذي يُعدّ اعتداء على سيادتها وانتهاكاً سافراً لكل القوانين الدولية وهو ما يعطيها الحق في محاربة ذلك الوجود غير الشرعي بكل السبل.

ولفت لطفي إلى أن زيارة وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو إلى الجولان السوري المحتل تؤكد وجود ترابط قويّ بين الاحتلالين الأميركي والصهيوني وأن وجود القوات الأميركية والتركية في الشمال السوري يخدم الاحتلال الصهيوني في الجنوب.

ونوّه لطفي بصمود الجيش السوري في مواجهة الارهاب وقوى الاحتلال مؤكداً حتمية انتصار سورية على كل المؤامرات الخارجية ضدها.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق