رياضة

أرتيتا باقٍ مع الأرسنال ولا يخشى الإقالة!

 

أكّد الإسباني مايكل أرتيتا، مدرّب أرسنال الإنكليزي أنه لا يخشى الإقالة من منصبه، مؤكداً أنّه «لم يقلق أبداً بشأن ذلك» على الرغم من الأداء المخيّب لفريقه الذي يشهد أسوأ بداية موسم منذ 1981. وقال أرتيتا عقب الخسارة أمام ضيفه ولفرهامبتون 1-2 في «البريميرليغ»: «كنت أعرف منذ اللحظة التي توليت فيها مهمتي أنه في يوم من الأيام سأكون مهدداً بالإقالة أو سيتعيّن عليّ ترك النادي»، قبل أن يؤكد أنه «لم يكن قلقاً أبداً بهذا الشأن». وكانت الخسارة أمام ولفرهامبتون، والتي جاءت بعد عام من إقالة المدير الفني السابق، مواطنه أوناي إيمري، الثالثة على التوالي للنادي اللندني في الدوري الممتاز، والخامسة في المراحل العشر التي أقيمت حتى الآن، ما أدّى إلى تراجعه إلى المركز الـ14 على جدول الترتيب. وقال أرتيتا البالغ 38 عاماً، المدرّب المساعد لمواطنه جوسيب غوارديولا في مانشستر سيتي، إن الأسئلة المتعلقة بشأن مستقبله مع النادي لن «تشتت انتباهه»، مضيفاً أن «انشغاله الوحيد هو الحصول على الأفضل من لاعبي فريقي». وتابع: «أعلم أنه في هذه الوظيفة، في يوم من الأيام، سأقال من منصبي أو سأرحل، ولكني لا أعرف متى سيحدث ذلك». وسيسعى أرسنال ومدربه أرتيتا إلى إنهاء سلسلة النتائج السلبية في دربي شمال لندن يوم الأحد المقبل أمام الجار توتنهام هوتسبير، متصدر «البريميرليغ».

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق