رياضة

أخبار

} بلال نصّور

يعيش نادي العهد مرحلة انتقاليّة صعبة لم يعتدها في السنوات الأربع الأخيرة، والتي حقق فيها ألقاباً محلية وقارية مسجّلاً إنجازاً غير مسبوق للكرة اللبنانية على الصعيد القاريّ، فمنذ بداية الموسم الجاري دفع العهد ثمن تخلّيه عن المدير الفني باسم مرمر في توقيت غير مدروس، حتى أن اختيار البديل جاء بطريقة شابها ارتجال لم نعهده في قرارت النادي الفنية سابقاً، والتي طالما انعكست استقراراً فنياً وإدارياً أسهم بشكل كبير في تحقيق الألقاب. كان من المفترض وقبل التخلّي عن مرمر أن يقترن القرار باختيار بديله المناسب، وليس الاعتماد على بديل مؤقت في مرحلة التحضير للموسم، ومن ثمّ استبداله قبل انطلاق البطولة بالكابتن رضا عنتر، الذي تسلم دفّة القيادة الفنيّة معتمداً على إرث فني كبير، لكن ذلك لم يسعفه للخروج من الكبوة الفنية التي ضربت «الأصفر» منذ بداية الموسم، ومن أسبابها، عدم التحضير اللازم، بالاضافة إلى كمّ الاصابات التي لحقت بالفريق، لذلك، لم تسعفه الظروف على توليف تشكيلة ثابتة كما اعتادها العهد في مواسمه السابقة.

بعد الانجاز الآسيوي أصبح لاعبو العهد على رادار الأندية الآسيوية. وهذا ما أثّر على علاقة اللاعبين بالإدارة، فهناك عروض رُفضت بسبب سوء توقيتها، وبعدها تمّ السماح للمدافع جاد نور الدين بالاحتراف، فيما رُفض العرض المقدّم للهدّاف محمد قدوح، وبررت إدارة النادي ذلك، بمقولة: «لم نزل في قلب المنافسة»، وقد أوضح مصدر مسؤول في العهد، «إذا حققنا نتائج جيدة قبل السداسيّة فمن الممكن أن نستعين بعدد من اللاعبين المحترفين في الخارج والمنافسة على اللقب»… لكن ذلك لم يترجم فعلياً في ضوء النتائج المتواضعة وصعوبة المهمة، ما يرسم أكثر من علامة استفهام، وخصوصاً مع رغبة عدد من اللاعبين بالاحتراف من منطلق أن عقودهم ستكون بالدولار. هذا، ورصدت إدارة العهد مكافآت مالية ضخمة في حال احتفظ فريقها باللقب. لذلك، من المفروض أن تتعامل إدارة العهد مع المستجدات بمنظار مختلف، من خلال إعطاء الفرصة للاعبين للاحتراف هذا الموسم، فالتمسّك بهم لم يعد يجدي نفعاً، والمطلوب أيضاً، إعطاء الفرصة للشباب بغية إكسابهم الخبرة والسعي لإثبات جدارتهم بارتداء قميص الفريق، لتصبح الصورة أكثر وضوحاً في الموسم المقبل . بصراحة… الكابتن رضا بحاجة إلى موسم كامل وطبيعي، من دون أيّ معوقات لإثبات جدارته التدريبية مع ثقة كاملة من الادارة بإمكانياته.. وبعد ذلك … فليصدر الحكم واتخاذ القرار المناسب.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق