اقتصاد

أخبار اقتصادية

استمرار مضاعفة سرعة الإنترنت

أعلنت وزارة الاتصالات في بيان، أن «رئيس الجمهورية ميشال عون ورئيس مجلس الوزراء المستقيل حسان دياب أعطيا موافقتهما الاستثنائية على طلب وزارة الاتصالات تمديد العمل ولغاية 31/3/2021، بالقرار المتعلق بمضاعفة سرعة الإنترنت، بشكل موقت وبصورة استثنائية، للاشتراكات ذات السرعة المحدّدة من دون سقف استهلاك، ومضاعفة حجم الاستهلاك للاشتراكات ذات حجم استهلاك محدود وذلك ضمن الإمكانات الفنية المتوافرة ومن دون أي تكاليف إضافية، وذلك إفساحاً في المجال أمام المواطنين لتسيير أعمالهم من مكان إقامتهم بسبب الإجراءات والتوصيات التي تطلب منهم التزام منازلهم والحد من التجول منعاً من انتشار فيروس كورونا، وأيضاً إفساحاً في المجال أمام التلاميذ والطلاب لاستكمال دراستهم عن بعد بواسطة الوسائل الإلكترونية وعبر الإنترنت».

أضافت «كما أعطيت الموافقة الاستثنائية لتمديد القرار المتعلق بالتخفيض على السعات الدولية والمحلية الإضافية المطلوبة من شركات الإنترنت وشركات نقل المعلومات بصورة استثنائية ولمدة محدودة، لإعطاء تسهيلات لمشتركيها في ظروف التعبئة العامة بشأن فيروس كورونا. على أن يعرض الموضوع لاحقاً على مجلس الوزراء في سبيل التسوية».

 

تمديد مفعول بيانات القيم التأجيرية

وقّع وزير المال في حكومة تصريف الأعمال الدكتور غازي وزني تعميماً يتعلق بتمديد مفعول بيانات القيم التأجيرية الصادرة خلال العام 2020 لإنجاز المعاملات العقارية لغاية 29/1/2021 ضمناً، حتى لو تم تسديد الضرائب الناتجة عنها الصادرة لغاية إيرادات العام 2019 خلال هذه الفترة.

 

3 ملايين طابع مالي فئة 2000 ليرة

 أعلنت وزارة المالية في بيان عن وضع ثلاثة ملايين طابع مالي من فئة الـ2000 ل.ل في التداول ابتداءً من 2/1/2021.

اتحاد سائقي السيارات العمومية: أعذر من أنذر

أعلن اتحاد نقابات سائقي السيارات العمومية للنقل البرّي في لبنان رفضه لرفع الدعم عن المواد الغذائية الأسياسية والمحروقات والدواء وقال في بيان «نرفض افتعال أزمة المحروقات مجدداً بمماطلة مصرف لبنان بفتح اعتمادات جديدة لتعطيش السوق، ما يُنذر بالمزيد من الفوضى ويشجّع على المزيد من الفوضى والسوق السوداء، ما يزيد من تفاقم الجوع والفقر ويكبّد قطاع النقل المزيد من التعطيل عن العمل بشكل خاص والفئات الشعبية المزيد من الأعباء المعيشية والمسؤول عنها الطبقة الحاكمة والمتحكمة. لذلك نطالب بفتح الاعتمادات لتأمين النقل والتنقل للفقراء مع قطاع النقل بكل فئاته كونهم أيضاً الفقراء».

 وأكد موقفه الدائم بضرورة استعادة قطاع المحروقات لكنف الدولة والاستيراد من دولة إلى دولة، كونه المادة الأساسية للحركة الاقتصادية الوطنية.

وجدّد الاتحاد طلب «إقرار خطة تنظيم النقل العام والمطالب والحقوق كافة»، مؤكداً الدعوة «لأوسع تحرك لمواجهة الأزمات نتيجة لأداء السلطة وتشريعها للفساد واستعادة الأموال المنهوبة من ناهبيها».

وختم «أعذر من أنذر. افتحو الاعتمادات كمرحلة انتقالية وبخاصة في فترة الأعياد اليوم قبل الغد

 

وفد عمّال المخابز والفنادق زار الضمان

زار رئيس نقابة عمال المخابز في بيروت وجبل لبنان شحادة المصري ورئيس نقابة مستخدمي الفنادق والمطاعم عبد الحميد الغول والنقابي حسين قانصو، مدير التفتيش في الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي ومدير فرع المرض والأمومة الدكتور غازي قانصو، وجرى البحث في أمور تصبّ في مصلحة العمّال والمتعلقة بالضمان والمضمونين.

وبحسب بيان مشترك للنقابتين «تم التداول في أوضاع الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي ومعاناته في هذه الظروف الراهنة، وتراجع قيمة مبالغ الاشتراكات المتوجبة على الشركات والمؤسسات لصالح الضمان، وكذلك المبالغ المتوجبة على الدولة المستحقة لصالح الصندوق واستمرارية الضمان فرع المرض والأمومة بالتقديمات الصحية والاستشفائية والتعدي على التعويضات العائلية للعمّال من دون أي وجه حق، والبحث في قضية العمّال المكتومي القيد وغير المسجلين في الصندوق الوطني للضمان ودور النقابات العمالية في الوقوف إلى جانب الضمان».

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق