عربيات ودوليات

الخارجيّة الروسيّة تعلق على سحب واشنطن 
قواتها من أفغانستان

قالت وزارة الخارجية الروسية إن «إدارة الرئيس المنتخب جو بايدن قد تعدل عن هذا القرار، واستبعدت أن يحدث ذلك تغييراً جذرياً»، وذلك تعليقاً على مواصلة واشنطن خفض عدد قواتها في أفغانستان.

وجاء هذا التصريح في الوقت الذي تواصل فيه وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) سحب مزيد من قواتها المنتشرة في أفغانستان، على الرغم من حظر الكونغرس هذا الإجراء.

وفي تشرين الثاني الماضي، قرّر الرئيس الحالي دونالد ترامب خفض عدد الوحدات العسكرية الأميركية في أفغانستان والعراق إلى 2500 جنديّ، مع موعد انسحاب نهائي حتى 15 كانون الثاني 2021.

وبعد بدء الإجراء، تمكّن الكونغرس من تجاوز فيتو ترامب بشأن اعتماد ميزانية الدفاع، والتي منعت الجيش تلقائياً من استخدام الأموال المخصّصة للسنتين الماليتين 2020 و2021 لسداد تكاليف خفض عدد القوات الأميركيّة إلى أقلّ من 4000 فرد، حتى يقدّم القائم بأعمال وزير الدفاع كريستوفر ميلير «تقييماً شاملاً للمخاطر وتبعات سحب القوات الأميركية».

هذا ويمثل سحب البنتاغون قواته وامتثاله لأمر الرئيس الحالي، مخالفة للقانون الأميركي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق