أولى

الرئيس المصريّ يوجّه بتسخير كل المساعدات الممكنة لليبيا

وجّه الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي بتسخير الإمكانات المصريّة وكل المساعدات الممكنة إلى ليبيا.

وبحسب بيان للمتحدث الرسي باسم رئاسة الجمهورية السفير بسام راضي فقد وجّه السيد الرئيس بتسخير الإمكانات المصرية وتقديم كافة أوجه المساعدات الممكنة لدعم الأشقاء الليبيين في جميع المجالات، وزيادة فرص التعاون المتاحة بين البلدين الشقيقين، بما يساعد على تحسين ‏الأوضاع الاقتصادية وتحقيق الأمن والاستقرار، ويدعم تنفيذ خارطة الطريق المتوافق عليها وصولاً إلى الاستحقاق الانتخابي في كانون الأول المقبل.

تأكيدات الرئيس المصري جاءت بحسب البيان خلال اجتماعه بالدكتور مصطفى مدبولي رئيس الوزراء والذي أطلعه على نتائج زيارته الأخيرة إلى ليبيا على رأس وفد وزاري رفيع المستوى.

وأكد بيان المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية أن الاجتماع تناول “استعراض نتائج الزيارة الأخيرة التي قام بها السيد رئيس مجلس الوزراء إلى ليبيا على رأس وفد وزاري رفيع المستوى”.

ولفت البيان إلى أن “الدكتور مصطفى مدبولي استعرض مختلف الملفات والموضوعات التي تمت مناقشتها مع الجانب الليبي، بما فيها التوافق حول إعادة فتح البعثات الدبلوماسية المصرية بليبيا في كلٍ من طرابلس وبنغازي في أقرب وقت، بالإضافة إلى طلب رئيس الحكومة الليبية من مصر دعم ليبيا من خلال اتخاذ الإجراءات العاجلة لعودة العمالة المصرية إلى ليبيا، وكذا تيسير حركة التنقل بين البلدين”.

وقال البيان إن “مدبولي أكد على أنه تم التوافق في هذا الصدد على سرعة وضع الضوابط والأطر الخاصة لتنظيم وضع العمالة المصرية والمجالات ذات الأولوية للعمل بها، بالإضافة إلى الاستعانة بالشركات المصرية، خاصةً في قطاعات الكهرباء والبنية التحتية والإسكان والمواصلات، وذلك لتنفيذ المشروعات المختلفة المقرر طرحها خلال الفترة المقبلة في ليبيا”.

كما أشار السيد رئيس مجلس الوزراء إلى “ما أسفرت عنه الزيارة من الاتفاق على تحديد موعد لاستئناف انعقاد أعمال اللجنة المصرية الليبية العليا المشتركة خلال الأسابيع المقبلة”، وذلك لأول مرة بعد توقفها منذ عام 2009.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق