الوطن

متفرقات

ـ أعطى وزير المال في حكومة تصريف الأعمال غازي وزني توجيهاته بدفع مبلغ 50 مليار ليرة كبَدَل مساهمة للصندوق الوطني للضمان الاجتماعي، على جاء في البيان الصادر عن المكتب الإعلامي للوزير.

ـ زار رئيس الاتحاد العمّالي العام بشارة الأسمر وزير الشؤون الاجتماعية في حكومة تصريف الأعمال رمزي المشرفية، يرافقه وفد من العاملين ضمن مشروع الاستجابة للأزمة   (NCRP)وبحث معه في الأوضاع المحيطة بالمشروع المذكور. وشرح الوفد للمشرفية هواجسه في هذه المرحلة الاقتصادية الصعبة وضرورة استمرارية المشروع ضمن السلوكيات والأطر التي تحدّدها وزارة الشؤون لضمان حقوق العاملين فيه واستمراريتهم.

ـ غرّد رئيس «حزب الوفاق الوطني» بلال تقي الدين عبر حسابه على تويتر، كاتباً «صمت الشعب سيجلب الويلات».

ـ أعلنت الهيئة التأسيسية لنقابة عمّال ومستخدمي المعاينة الميكانيكية في بيان، تعليق الإضراب والعودة إلى العمل وأشارت إلى أنه «بعد الإجتماع مع إدارة شركة فال، وما نتج عنه من أجواء إيجابية تم الاتفاق على تحقيق بعض المطالب ومتابعة الحوار بشأن تحسين الرواتب بشكل منصف للجميع وللمحافظة على حُسن سير العمل في هذا القطاع».

ـ حذّرت الغرفة الدولية للملاحة في بيروت من «استمرار تراجع الخدمات التي تقدّمها محطة الحاويات في مرفأ بيروت، في حال بقيت إدارتها عاجزة عن تأمين وتحويل الأموال الصعبة إلى المورِدين في الخارج، لشراء قِطَع الغيار اللازمة لإصلاح معداتها من رافعات جسريّة وآليات وقاطرات». وأوضحت أن «الرصيف الرئيسي الرقم 16 في محطة الحاويات، مجهّز بـ16 رافعة جسريّة لتأمين تفريغ وشحن سفن الحاويات، في حين أن عدد الرافعات الجسرية الصالحة للعمل حالياً تراجع إلى 6، كما أن غالبية الآليات والتجهيزات أصبحت غير صالحة للعمل وبحاجة ملحّة إلى عمليات صيانة وإصلاح لتتمكّن المحطة من الاستمرار في تقديم خدماتها». وأشارت إلى «أن استمرار تراجع خدمات محطة الحاويات ستكون تداعياته وخيمة على العاملين كافة، في قطاع النقل البحري اللبناني من جهة، والمستورِدين والمصدِّرين من جهة أخرى، خصوصاً أن أكثر من 70 في المئة من تجارة لبنان مع الخارج تتم عبر محطة الحاويات في مرفأ بيروت التي تمكّنت من أن تصبح لاعباً محورياً في شرق المتوسط».

ـ أطلقت وزارة الزراعة بالتعاون مع منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة، ومجلس الإنماء والإعمار برنامج قسائم المدخلات الزراعية لدعم المزارعين والمزارعات للعام 2021، بتمويل من البنك الدولي من خلال عدد من الشركات الزراعية المتواجدة في مختلف الأراضي اللبنانية. وأوضحت الوزارة في بيان، أن «استلام الطلبات يبدأ اعتباراً من 14 حزيران 2021 ويستمرّ حتى 13 آب 2021 خلال الدوام الرسمي. وتُقدم الطلبات في المراكز الزراعية التابعة لوزارة الزراعة والموجودة في المناطق كافة».

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق