«بورتوريكو» الولاية الأميركية الـ51!

توجّه سكان بويرتوريكو أمس، إلى مراكز الاقتراع للتصويت حول تحويل هذه المنطقة الخاضعة للولايات المتحدة إلى الولاية الأميركية الحادية والخمسين.

ولكن النتيجة الإيجابية للاستفتاء المذكورة لن تعني التحول بشكل آلي إلى ولاية أميركية كاملة الحقوق والواجبات بل سيحتاج الأمر إلى سجال مرير في الكونغرس الأميركي وسيحتاج لموافقة الرئيس دونالد ترامب.

يُذكر أنّ الجمهوريين في الكونغرس يعارضون منح بورتوريكو صفة الولاية الأميركية لكون اللغة الإسبانية تستحوذ على صفة اللغة الرسمية في الجزيرة بالإضافة إلى الإنكليزية.

ومن المعروف أنّ الجزيرة تواجه صعوبات اقتصادية إذ تبلغ ديونها 70 مليار دولار، ويعاني 45 في المئة من السكان من الفقر وضعف مستوى التعليم وأنظمة التقاعد ونقص الخدمات الصحية.

وجدير بالذكر أنّ السيادة في بورتوريكو انتقلت في عام 1898 من إسبانيا إلى الولايات المتحدة واعتباراً من عام 1947 أخذ السكان ينتخبون حاكم الجزيرة وتشارك السلطات الأميركية بشكل فعال في إدارة المنطقة.

ويحمل سكان الجزيرة جوازات سفر أميركية، ولكنهم لا يدفعون الضرائب الاتحادية ولا يملكون حق التصويت في الانتخابات الأميركية.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق